4 خرافات عن فيروس كورونا لا تصدقوها - أبرزها لا ترتدوا الكمامات

4 خرافات عن فيروس كورونا لا تصدقوها - أبرزها لا ترتدوا الكمامات

أربع خرافات عن فيروس كورونا لا تصدقوها

أربع خرافات عن فيروس كورونا لا تصدقوها أبرزها لا ترتدوا الكمامات .

فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19" قلب العالم رأسًا على عقب وفرض الحجر الصحي والعزل على ملايين البشر، متسببًا في شلل الاقتصاد وفقدان ملايين الوظائف.

إنه القاتل الأكبر الذي قتل – إلى الآن - أكثر من نصف مليون شخص (600 ألف)

وما زال مستمرًا يحصد أرواح الآلاف كل يوم، كما أصاب 14 مليون من البشر،

منهم مليون إصابة في آخر 100 ساعة؛ في ظل عجزٍ عالمي للوصول إلى علاج أو لقاح

 فالعالم – الآن- بكل مختبراته وأبحاثه وباحثيه وملياراته، يسابقون الزمن؛ لوقف عداد الموت.

وفي ظل هذا الواقع : ما بين الموت والأعراض الخفيفة، تظل طرق الوقاية ومحاولات رفع المناعة هي السبيل الأمثل للبشرية للوقاية من فيروس كورونا؛

حتى التوصل إلى لقاح أو علاج؛ في ظل نتائج مبشرة عن لقاح إكسفورد خلال الأيام المقبلة.

هذه هي الحقائق إلى الآن، ولكن في خضم هذه الأزمة ظهر الكثير من الأكاذيب والشائعات حول كورونا

يسرد لكم موقع دكتور تواصل عددًا من الشائعات التي ترددت في الأيام الأخيرة حول فيروس كورونا وكيف دحضها الباحثون وأثبتوا عدم صحتها.

أربع خرافات عن فيروس كورونا لا  تصدقوها ومنها:

أولًا: ارتداء الكمامات يمكن أن يسبب التسمم بثاني أكسيد الكربون

هل ارتداء الكمامة يصيبك بالتسمم بثاني أكسيد الكربون؟

الحقيقة : إنّ هذه خرافة وليست حقيقية، فارتداء الكمامات لا تسبب نقص الأوكسجين أو التسمم بثاني أكسيد الكربون،

وقالت منظمة الصحة العالمية : إن "ارتداء الكمامات الطبية لفترات طويلة قد يؤدى إلى الشعور بالضيق، لكنه لا يتسبب في التسمم بغاز ثاني أُكسيد الكربون أو نقص الأكسجين"، من جانبه قال بيل كارول أستاذ الكيمياء في جامعة ولاية إنديانا الأميركية،

"إنه من الصعب للغاية حقا تسمم شخص ما بثاني أوكسيد الكربون، ما لم يحاول أحدهم فعل ذلك عن عمد".

موقع دكتور تواصل ينبه على ارتداء الكمامات كأحد أساليب الوقاية من كورونا، حتى ولو كانت غير مريحة بعض الشيء وتشعركم بالضيق والضجر، فصحتكم أولوية.

ثانيًا: فيروس كورونا تم تصنيعه في مختبرات الصين

هل قامت الصين بخلق فيروس كورونا في مختبراتها؟

الجواب : إن الرئيس الأمريكي ترامب وبعض المسؤولين الأمريكيين هم الذين اختلقوا هذا الأمر بدون أي دليل علمي يثبت ذلك، في حين أن الاستخبارات الأمريكية ومعها منظمة الصحة العالمية أكدتا أن هذه السلالة من فيروس كورونا لها أصل طبيعي وليس مختلقة في مختبرات.

وقد أصدرت الخارجية الصينية ردًا فندت فيه المزاعم الأمريكية بشأن خلق فيروس كورونا في معهد ووهان لعلوم الفيروسات، وقالت إن جميع الأدلة المتاحة تظهر أن الفيروس طبيعي في الأصل، وليس مخلقًا.

في الوقت ذاته، قدمت إحدى الدراسات التي نشرت في مجلة Nature Medicine أدلة تبدو قوية ضد فكرة "المهندسة في المختبر". وقال باحثو الدراسة أن جزء رئيسيا من SARS-CoV-2، والمعروف باسم بروتين السنبلة، من شبه المؤكد أن يكون ظهر في الطبيعة وليس في المختبر.

ثالثًا: درجة الحرارة المرتفعة تحميك من فيروس كورونا

هل التعرض لدرجات حرارة مرتفعة تمنع إصابتك بفيروس كورونا أو تقتله؟

الجواب: لا. فالباحثون لا يجدون دليلا على ذلك،

كما أن هناك الكثير من المناطق الحارة تتواجد فيها الإصابات بفيروس كورونا بأعداد مرتفعة، وقال منظمة الصحة العالمية: إن تعريض نفسك للشمس أو لدرجات حرارة أعلى من 25 درجة مئوية لن يمنع أو يعالج مرض كوفيد 19.

رابعًا: فيروس كورونا مثل دور البرد أو الإنفلونزا الموسمية

هل فيروس كورونا من سلالات أدوار البرد والإنفلونزا الموسمية

أو هل وفيات كورونا تشبه وفيات الإنفلوانزا؟

الجواب : لا. ففيروس كورونا ينتمي إلى عائلة كبيرة من الفيروسات التي تحتوي على العديد من الأمراض المختلفة.

كما أن معدل وفيات فيروس كورونا مرتفعة بكثير عن وفيات الإنفلوانزا الموسمية،

ففي حين تبلغ وفيات الإنفلوانزا أقل من 0.1 % كانت وفيات فيروس كورونا أكثر فتكًا حيث تصل الوفيات إلى 4 %.

هذه أربع خرافات عن فيروس كورونا لا تصدقوها سردها لكم موقع دكتور تواصل

ولكن في الوقت نفسه ما زال فيروس كورونا يفتك بأرواح البشر حول العالم؛

مما يستلزم الاستمرار في الحذر من الإصابة بفيروس كورونا

والأخذ بأسباب الوقاية التي من أبرزها ارتداء الكمامة وعسل الأيدي بالمواد المنظفة باستمرار.

المصادر:

https://arabic.cnn.com/health/article/2020/03/31/coronavirus-lower-death-rate

https://www.who.int/ar/news-room/q-a-detail/q-a-similarities-and-differences-covid-19-and-influenza

https://www.skynewsarabia.com/technology/1362204-

https://arabic.rt.com/world/1112517-

https://www.alhurra.com/coronavirus/2020/06/

إنّ محتوى موقع "دكتور تواصل" هو محتوى استرشادي فقط؛ لذا فإن المعلومات التي يقدمها لك ليست بديلًا عن استشارة الطبيب كما أنها على مسؤولية أصحابها من الأطباء والباحثين والمصادر المعتمدة.

تعليقات

1 تعليق

Bekhedda Fatima zahra

2020-07-23 22:15:09

0

شكرا على الإفادة

لإضافة تعليق اضغط هنا لتسجيل مستخدم جديد

جميع الحقوق محفوظة دكتور تواصل © 2019 Copyright