الحقن المجهري وأطفال الأنابيب والفرق بينهما

دكتور تواصل موسوعه من المقالات الطبية

الحقن المجهري وأطفال الأنابيب والفرق بينهما

محتويات المقال

في هذا المقال سنتطرق في الحديث عن الحقن المجهري وأطفال الأنابيب والفرق بينهما ..

عملية الحقن المجهري

هي عملية جمع البويضات من المرأة والحيوانات المنوية من الرجل وإجراء تلقيحهم في المختبر
ولزيادة نسبة النجاح، يتم حقن حيوان منوي واحد في كل بويضة يتم تلقيح البويضة بحقن الحيوان المنوي داخل البويضة
تحت ميكروسكوب خاص وبمساعدة أدوات غاية في الدقة

إن مشكلة العقم وعدم القدرة على الإنجاب أمراً لا يخفي على الجميع، حيث تزايدت هذه المشكلة حتى بلغت ملايين الأزواج
مما دفع العديد منهم للجوء إلى عمليات الحقن المجهري أو أطفال الأنابيب، وغيرها من الوسائل التي يمكن أن تمنحهم فرصة الإنجاب

مصطلح الحقن المجهري طرق الأذان لأول مرة قبل نحو ثلاثة عقود أي أنه ليس بالأمر صاحب الماضي العتيق
الحقن المجهري ظهر لأول مرة في العام 1991 بعد نحو ثلاثة عشر عاما من ظهور أطفال الأنابيب
ففي عام 1978 ولدت لويس براون أو لطفلة تولد في العالم من خلال أطفال الأنابيب نحن لا نتحدث هنا عن مجرد بارقة أمل أو ومضة من النور وسط العتمة
نحن هنا أنما نتحدث عن قبلة حياة جديده منحت لأسر كان حلم الحصول على طفل بالنسبة لهم قد أندثر أو على أقل تقدير صار صعب المني بعيد المنال

مهلاً: هل قلنا إن الحقن المجهري تم لأول مرة في العام 1991 م وطفال الأنابيب كانت في العام 1978 م

أليس الاثنين هما شيء واحد (أطفال الأنابيب – الحقن المجهري)

الإجابة لا ليسا أمرا واحد

لذا في البداية وقبل كل شيء لنتعرف على

تاريخ الحقن المجهري

عام 1990 نشأت فكرة الحقن المجهري من قبل دكتور Gianpiero Palermo في جامعة فريجيه في بروكسل.

وبدأت الأبحاث والتجارب في نفس السنة وقام الدكتور Gianpiero بتكوين أول جنين نشط بالحقن المجهري ولكن لم يتم نقله إلى جسم الأم.

عام 1991 قام نفس الطبيب بتحقيق أول عملية حقن حقيقي باستخدام تقنية الحقن المجهري.

وفي يناير 1992 تمت أول ولادة ناجحة لطفل ناتج عن حمل باستخدام تقنية الحقن المجهري.

ومنذ عام 1993 وحتى الآن تتم عمليات الحقن المجهري وتتطور تقنيات أدائه بصورة. كبيرة.

حتى وصلت نسبة نجاح إلي 90% خلال السنوات الحالية.

ومن الجدير بالذكر أن عمليات الحقن المجهري ليست حل فقط لعلاج مشاكل الأنجاب عند. النساء

ولكنها ايضاً حل للتغلب على بعض مشاكل الأنجاب عند الرجال

أما أطفال الانابيب

هو أكثر تقنيات المساعدة الإنجابية شيوعاً وفعالية من حيث مساعدة النساء على الحمل حتى الآن
إذ يُلجأ إلى هذه التقنية في العديد من الحالات التي تفشل فيها طرق المساعدة على الحمل الأخرى.
وبحسب إحصائيات عام 2016 ساهمت تقنية أطفال الأنابيب بولادة 6.5 مليون طفل في الولايات المتحدة الأمريكية
كما تبلغ نسبة الأطفال الذين تتم ولادتهم سنوياً بالاستعانة بهذه التقنية وما يُشابهها من تقنيات حوالي 1.6% من إجمالي المواليد في الولايات المتحدة الأمريكية أيضاً.
وتجدر الإشارة إلى أنّ تقنية أطفال الأنابيب تقوم في مبدئها على إخصاب بويضة خارج جسم المرأة ومن ثم نقلها إلى رحمها، وفي الحقيقة إنّ احتمالية ولادة توائم متعددة تزداد باستخدام هذه التقني.

أما عن الفارق ما بين الحقن المجهري وأطفال الانابيب:
تقنية أطفال الأنابيب تتم فيها مرحلة تخصيب البويضة عن طريق وضع عدد كبير من الحيوانات المنوية يقدر بحوالي 50 ألف حيوان منوي أو أكثر بالقرب من البويضة في طبق المختبر، ويحدث التخصيب بدخول أحد الحيوانات المنوية في سيتوبلازم البويضة لا يختلف الحقن المجهري عن الإخصاب المعملي والمعروف بـ “طفل الأنابيب” إلا في إخصاب البويضة ففي طفل الأنابيب نعتمد على التلقيح الطبيعي للبويضة وإن كان هذا يتم بالمعمل خارج الجسم، ولكن في الحقن المجهري يتم تلقيح البويضة بحقن الحيوان المنوي داخل البويضة تحت ميكروسكوب خاص وبمساعدة أدوات غاية في الدقة.
ربما كان هذا هو الفارق الجوهري فيما بين الحقن المجهري وأطفال الأنابيب لكن هناك ثمة فروق أخرى نستعرض منها

فروق تتعلق بدواعي الاستعمال

دواعي استعمال الحقن المجهري :

وجود انسداد في قناتي فالوب.
قلة عدد الحيوانات المنوية أو ضعف حركتها.
سوء نوعية الحيوانات المنوية.
عدم قدرة الحيوانات المنوية على تخصيب البويضة.
انعدام الحيوانات المنوية بالسائل المنوي.
إذا كان الزوج يعاني من ضعف الانتصاب أو سرعة القذف.
ارتفاع مستوى الأجسام المضادة مع الحيوانات المنوية
فشل التلقيح الصناعي
منع حدوث الخلل الجيني

اما عن دواعي استخدام أطفال الأنابيب فيمكن القول أنها

التقدم في السن عند المرأة
مشاكل العقم عند الذكور والتي تكون نابعة من انخفاض عدد الحيوانات المنوية.
انخفاض في كفاءة المبيض (تكيس المبايض)
انخفاض في كفاءة الرحم
العقم غير المسبب
الخوف من الأمراض الوراثية

هناك أيضا بخلاف دواعي الاستعمال فروق ما بين الحقن المجهري وأطفال الانابيب

وهناك أسباب تعرف بأسباب تأخر الحمل عند السيدات

اما فيما يتعلق بالحقن المجهري

كثير من الإحصاءات العلمية تفيد بأن نسب حدوث الحمل بعد المرة الأولى للحقن المجهري في تزايد مستمر
أما في الحقيقة فليس هناك ضامن لنجاح الحقن المجهري من أول مرة.

الضامن الوحيد هو التجربة الشخصية عدة مرات وفق دراسة تم اجراؤها مؤخرا في استراليا والتي تعكس مدى ما وصلت اليه عملية الحقن المجهري من معدلات نجاح أهم النسب التي نتجت عن بعض الإحصاءات التي أجريت في أستراليا.

نسبة حدوث الحمل بعد الحقن المجهري من أول مرة؛ 46% للسيدات أقل من 30 عامًا

30: 33 عام نسبة حدوث الحمل بعد الحقن المجهري من أول مرة؛ 58% للسيدات في سن

بعد الحقن المجهري من أول مرة؛ 38% للسيدات في سن 34: 40 عاما نسبة حدوث الحمل نسبة نجاح الحمل بعد الحقن المجهري من أول مرة في السن من 43: 40 عام أقل من 12% للسيدات

فيما يتعلق بأطفال الأنابيب

وفق أخر الدراسات والأبحاث التي تتحدث عن نسبة نجاح أطفال الأنابيب لدى أفضل المراكز العالمية

النسبة الأكبر لا تزيد عن 50%، وذلك أيضاً مقرون بشرط وهو الا يكون عمر الزوجة حينئذ لا تتجاوز 35 من العمر بشكل عام.
وفي حال ما إذا كانت الزوجة قد تجاوزت حاجز الأربعين عاما فإن نسب نجاح تقنية أطفال الأنابيب في هذه الحالة لا تزيد عن 25% وهذا أيضا وفق ضوابط معينة منها مثلا وضع الحيوانات المنوية لدى الزوج.
أما على سن 45 فنسب النجاح لن تتعدى 10%.

مما سبق نجد أنه ثمة فارق أو اختلاف بين الحقن المجهري وأطفال الأنابيب نظراً لوجود هذا الفرق بين الحقن المجهري وأطفال الأنابيب

قد يتساءل الفرد حول أيهما أفضل أطفال الأنابيب أو الحقن المجهري والحقيقة أ، المنوط به تحديد من الأفضل وفق حالة الزوجين هو وفقط الطبيب المعالج حيث ـنه الأكثر دراية بالحالة الصحية والأكثر قدرة على اتخاذ طريق العلاج الأمثل وان كان وفق الإحصائيات فأن غالبية الأطباء يفضل خيار الحقن المجهري للأسباب الآتية:

أ / اختيار البويضات بعناية حيث أن اختيار البويضات ذات الجودة العالية يساعد في نجاح الإجراء،

ب / لا تظهر مشاكل الحيوانات المنوية إلا بعد القيام بالعملية حيث تكون حركة وعدد الحيوانات المنوية تكون طبيعية
ولكنها في ذات الوقت غير قادرة على تلقيح البويضات في حالة أطفال الأنابيب بالتالي فإن استخدام الحقن المجهري يمكن من تجنب حدوث هذا النوع من المشاكل.

لنستعرض معا إجراءات عملية الحقن المجهري

عملية الحقن المجهري بالتفصيل

غلباً ما نلجأ إلى الحقن المجهري في حالة وجود مشاكل في حدوث عملية الإخصاب قد تكون هذه المشاكل مصدرها الرجل أو المرأة

حيث أنه لكي يحدث الأخصاب يجب أن تسبح الحيوانات المنوية خلال الجهاز التناسلي للأنثى حتى تصل إلى البويضة الناضجة في قناة فالوب

ثم تبدأ الحيوانات المنوية في محاولة اختراق الغشاء المحيط بالبويضة حتى ينجح أحد الحيوانات المنوية وهو الأقوى في اختراق رأسه لغشاء البويضة

ثم بعد ذلك يتم الإخصاب باندماج نواة البويضة مع نواة الحيوان المنوي

وبناء على ذلك وفي حالة وجود مشكلة في الحيوانات المنوية للرجل مثل كونها قليلة العدد أو ضعيفة أو قليلة الحركة
أو عند المرأة في أن الغشاء المحيط بالبويضة سميك أو يصعب اختراقه تكون فرصة الأخصاب الطبيعية منخفضة جداً فلا يحدث حمل.
وهنايكون الحل هو اللجوء للحقن المجهري

خطوات عملية الحقن المجهري نستعرضها معا لمعرفة التحضيرات والإجراءات ومن أجل هذا يكون الأفضل أن نسأل

كيف تتم عملية الحقن المجهري ؟

الخطوة الأولى: تحفيز المبيضين

تبدأ عملية تحفيز المبيضين في اليوم الثاني أو الثالث من الحيض وتتم من خلال أخذ دواء يحفز نمو بصيلات متعددة في المبايض
خلال هذا الوقت يتم مراقبة النمو الجريبي باستخدام الموجات فوق الصوتية والتي تتحول إلى بويضات
كما يتم مراقبة مستويات الهرمون عن طريق اختبارات الدم في مرحلة التحفيز للحقن المجهري سيتم استخدم الأدوية القابلة للحقن لمدة 8 إلى 14 يوماً تقريبا

المرحلة الثانية: استخراج البويضات

عملية استخراج البويضات تتم عن طريق عملية قصيرة آمنة الى حد كبير تحت تأثير التخدير
باستخدام إبرة رفيعة موجهة بمساعدة الموجات فوق الصوتية ويعتمد عدد البويضات التي يتم استخراجها على تفاعل الجسم مع الأدوية الهرمونية

في مثل هذه الحالات لابد للطبيب من القيام بالإجراءات الطبية بكل دقه وحرفيه والتأكد من جاهزية المريض للعملية بعد ذلك يمكن للطبيب بإجراء عملية استخرج البويضات.

كما أنه من الضروري أن يقوم طبيب التخدير بمراجعة التاريخ الطبي للحالة وإدارة السوائل في الأوردة قبل بدء العملية لتحفيز النوم

المرحلة الثالثة: الإخصاب

في نفس اليوم الذي يتم فيه استخراج البويضة سيقوم أخصائي الأجنة بالخطوة الثالثة
والتي تعتمد على الحصول على حيوان منوي واحد ويتم بعد ذلك حقنه في كل بويضة ناضجة تحت المجهر
لذلك يعد التشخيص الوراثي قبل زرع الأجنة ممكناً، مع تواجد عدد قليل جداً من الحيوانات المنوية

المرحلة الرابعة: تطور الجنين

يبدأ نمو الجنين بعد مرحلة الإخصاب وهنا لابد من فحصة للتأكد من جنسه وعدم وجود أي خلل في الكروموسومات
حيث سيتم وضع الأجنة داخل مناظير الأجنة الخاصة بعد الإخصاب الأولي هذا الأمر سوف تمكن الأجنة من الاستمرار في التطور والنمو دون إزعاج مطلقاً.
وسيقوم أخصائي علم الأجنة بفحص كل جنين على مدى الأيام الخمسة إلى الستة التالية. والهدف هو رؤية التطور التدريجي.

المرحلة الخامسة: نقل الأجنة

نقل الأجنة هو إجراء بسيط يستغرق حوالي 5 دقائق فقط دون أن تكون هناك حاجة للتخدير أو وقت للتعافي
فقط متابعه مستوى الهرمونات منة خلال فحوصات الدم للتأكد من حدوث الحمل.

الخطوة السادسة: اختبار الحمل

عادة ما يسمى هذا الاختبار “بيتا” لأنه يقيس جزء سلسلة بيتا من هرمون موجهة الغدد التناسلية حيث يتم اختبار الحمل بعد مرور أسبوعين من نقل الأجنة

ويمكن إجراء هذا الاختبار في المنزل، باستخدام اختبار الحمل البولي دون الحاجة الى الذهاب الى الطبيب

اعراض الحمل بعد الحقن المجهري بأسبوع

تصاب بألم في الثدي إذا ما ضغطت عليه في هذا دلالة جيده وفأل حسن لاحتماليه ثبات الجنين في رحمها
يتغير لون الحلمة لدى المرأة ويصبح لون الحلمة غامقا حيث تشعر السيدة بالانتفاخ به
يصبح الثدي حساساً للغاية ويتغير مدى الشعور بهذا الإحساس من امرأة للأخرى
يحدث اضطراب في مواعيد الدورة الشهرية وذلك بنزولها في موعد مختلف عن الطبيعي وتكون مصحوبة باضطرابات في البطن ونزيف
تصاب المرأة التي تكون في بداية أيامها في الحمل بصداع وإحساس بالغثيان ورغبة في القيء
تشعر المرأة التي أصبحت حامل بالرغبة الملحة في النوم عدد ساعات طويلة وبشكل متواصل
الشعور بألم في الظهر يشبه ألم الدورة الشهرية لكنه يكون أشد أضافة الى الشعور بألم في أمكان متفرقة من الجسم
على المرأة أجراء اختبار حمل في المنزل فاذا ما كانت نتيجته إيجابية وحدث الحمل تتابع مع المريض
لكنه إن لم يحدث لا قدر الله يمكنها إعادة المحاولة مرة أخرى فنسبة النجاح في المرة الثانية أعلى منها في الأولى

نصائح لنجاح عملية أطفال الأنابيب

يوجد العديد من النصائح التي يمكن من خلالها الحصول على فرصة الإنجاب ونجاح عملية أطفال الأنابيب، وتتمثل هذه النصائح في:

1 – علاج مشكلة عدم انتظام الدورة الشهرية

لجعلها تسير في مسار منتظم خلال أوقات محددة سواء كان هذا الخلل نابع من الهرمونات أو من بطانة الرحم من أي سبب أخر

حيث أن دورات الحيض الطويلة جداً أو القصيرة جداً، يمكن أن تؤدي إلى حدوث مشاكل في الإباضة

2 – الحفاظ على وزن مثالي

من عوامل نجاح عملية أطفال الأنابيب أيضاً الحفاظ على وزن مثالي
وذلك من حيث الامتناع عن عدة مخاطر يمكن أن تؤثر سلباً على صحة الإنسان
كالتدخين، والإفراط في تناول الكحوليات والكافيين، والسمنة المفرطة.. إلخ

السمنة تتناسب طردياً مع اضطرابات التبويض وبالتالي فكلما زادت السمنة زادت نسبة حدوث مخاطر الاضطرابات
وهو ما ينعكس سلبا على إمكانية نجاح الحقن المجهري أو أطفال الأنابيب .

3 – تقييم إمكانات الخصوبة لديك

في حال تأخر الأنجاب يجب على الزوجين الذهاب الى الطبيب من أجل تقييم الوضع الطبي لكل من الزوجين متى ما تم اكتشاف المشكلات مبكرا كانت فرص العلاج منها أكبر ونسب الشفاء أعلى لذا فمن الأهمية بمكان أن يقيم الطبيب الخصوبة وما بها من مشكلات (إن كان هناك مشكلات)

4 – سن المرأة

تشير الأبحاث الصحية أنه ينخفض التبويض لدى المرأة مع تقدم العمر، حيث يبدأ هذا التراجع ببطء في أواخر العشرينات، مع تراجعه بشكل ملحوظ بعد سن 35 وينخفض بشكل سريع بعد سن 40.

5 – النظر في الفحص الجيني قبل الحمل

هناك عدد من العوامل الوراثية السائدة والتي يمكن أن تنتقل دون علم من أحد الوالدين إلى الطفل، حيث يمكن أن يساعد فحص الآباء في تقييم مخاطرهم الإنجابية لبعض الاضطرابات الوراثية.

6 – تناول فيتامينات ما قبل الحمل

يجب تناول بعض المكملات الغذائية قبل الحمل، والتي تشمل مضادات الأكسدة وحمض الفوليك، وذلك لنجاح عملية أطفال الأنابيب

نصائح قبل عملية أطفال الأنابيب بشهر

والتي تتضمن ما يلي:

1 – التخلص من السمنة

يجب عليك إذا ماكنت تحلمين بالأنجاب التخلص من السمنة المفرطة قبل الحقن المجهري، حتى يتحسن التبويض، ويضمن الطبيب وجود البويضات الناتجة عن تنشيط عمل المبيضين، وزيادة الخصوبة حيث أن الزيادة بالوزن ترفع من ضغط الدم، وتتسبب في التسمم للمرأة اضطراب التبويض يرتبط بشكل مباشر بالسمنة.

2 – تناول حمض الفوليك

قبل إجراء عملية الحقن المجهري للمرأة يتم تناول حمض الفوليك الذي يعمل بقدرته على تعزيز فرص حدوث الحمل، وضمان سلامة الجنين.

3 – تخير الطبيب المناسب

من الضروري على المرأة أن تتخير الطبيب المناسب والمستشفى التي سيتم من خلالها إجراء هذه العملية.

4 – زيارة الطبيب عند الحاجة

نحن نؤكد دوما على ضرورة المتابعة المستمرة مع الطبيب في الأمور العادية أما في حالة الرغبة في الحصول على طفل وتعذر حدوث ذلك الا من خلال الحقن المجهري أو أطفال الأنابيب فينبغي عليكِ زيارة الطبيب المعالج عد الحاجة الطارئة لذلك.

كذلك نوجه بعض النصائح الخاصة بالرجال قبل الحقن المجهري، للحصول على عملية ناجحة بلا مخاطر متوقعة

نصائح للرجل قبل الحقن المجهري

تجنب القذف قبل أخذ عينة الحيوانات المنوية بعدة أيام.
الاهتمام بالنظام الغذائي المتكامل.
الإمتاع التام عن التدخين.
الحصول على قسط كافِ من النوم ما لا يقل عن سبع ساعات في الليلة.

حيث أن قلة النوم قد تؤثر في مستويات هرمون التستوستيرون وجودة الحيوانات المنوية

أسباب فشل عملية الحقن المجهري

1 – عمر الأم

يمثل عمر الأم نقطة فارقة في نجاح الحقن المجهري من عدمه فكلما زاد عمر الأم كانت نسبة نجاح الحقن المجهري والحصول على طفل أقل

2 – قلة جودة البويضات والأجنة

من أهم أسباب الفشل هي قلة جودة البويضات أو الأجنة أو الحيوانات المنوية بل يمكن القول والجزم بأنها أهم الأسباب قلة جودة البويضات

3 – الأورام الليفية

على الرغم من خضوع المرأة للفحوصات فبل إجراء عملية الحقن المجهري كما أشرنا قبل ذلك لكن مع الأسف الشديد في بعض الأحيان يكون هناك بعض الأورام الليفية التي لا تظهر أثناء الفحوصات هذه الأورام هي من تتسبب في فشل الحمل بعد عملية زرع الجنين داخل الرحم هذا السبب وان كان مؤلما لكنه لا يدعوا الى اليأس التام

ذلك أنه من الممكن أن يحدث الحمل من خلال الحقن المجهري كخطوة تالية لخطوة العلاج من الأورام الليفة ثم أعادة تكرار المحاولة فيما بعد لذا من المهم بعد فشل العملية محاولة البحث للوصول إلى السبب المؤدي إلى ذلك

4 – ضعف الحيوانات المنوية

من الممكن أن يصبح ضعف الحيوانات المنوية أحد الأسباب المؤدية إلى فشل الحمل عن طريق الحقن المجهري بالرغم من قدرة الحيوان المنوي على تخصيب البويضة خارج الرحم لكنه لا يكون قادرا على اكمال المشوار بجودة يكفي أن نعلم أن أي تشوه بسيط أو ضعف قد يتسبب في عدم اكتمال الحمل ونزوله بمجرد دخول البويضة في الرحم.

لذلك قد لا يكون كافياً مجرد اجراء تحليل سائل منوي عادى فقط بل لابد من اجراء فحوصات تتعلق بحركة الحيوان المنوي داخل السائل والأجسام المضادة للحيوانات المنوية وأيضاً معامل تكسير حركة الحيوان المنوي داخل السائل كل ذلك يضمن الاطمئنان على (صحة) الحيوان المنوي ومعالجة عيوبه (ان كان به عيوب) قبل البدء في عملية الحقن.

5 – وجود تمدد بقناة فالوب

ان وجود انسداد بالطرف الخارجي في إحدى جوانب قناة فالوب أو كلاهما يعد أحد الأسباب الرئيسية في فشل عملية الحقن المجهري تجمع السائل بالأنبوبة والذي يسمح بوجود خلايا تفرز مواد مضرة باستمرار حيوية الجنين وانقسامه.

6- الأمراض المناعية

وجود الأمراض المناعية في أحد الأبوين او كلاهما يساهم بقسط وفير مع الأسف في فشل الحقن المجهري

7 – عدم التصاق الأجنة بالرحم

من الأسباب التي تؤدى الى فشل الحقن المجهري هو عدم التصاق الأجنة بالرحم

وتوجد أسباب كثيرة وعديدة تمنع من التصاق الأجنة بجدار الرحم. ومن هذه الأسباب

ضعف كمية الدم المغذي للرحم وهو العامل الذي قد تسببه العديد من الأسباب منها الوراثية أو عوامل مكتسبة لزيادة تجلط الدم أو نقص عناصر السيولة بالدم.
الأجسام المضادة وتأثيراتها المختلفة
الخلايا المضادة (أسباب مناعية) أو بصورة مبسطة أسباب تجعل الجسم يعتبر الأجنة غريبة على الأم فيطرد تلك الأجنة
الخطأ الطبي: قد يحدث خطأ طبي أثناء عملية الحقن المجهري يؤدى الى فشلها قد يجرح ارحم أو تحدث عدوى أو غير ذلك ما يؤدى في النهاية الى عدم نجاح العملية
العدوى: من الممكن أن تتعرض الزوجة كما أشرنا الى خطر العدوى وهو ما قد يقتل الجنين حتى قبل تكوينه

أدوية الحقن المجهري

قبل الشروع في كتابة أى نوع من انواع العلاجات يقوم الطبيب الأول المختص في البداية بفحص الحالة بشكل جيد والوقوف على كافة التفاصيل الخاصة بها وعلاج اى التهابات لزيادة فرصة النجاح عند اجراء العملية وتتنوع ادوية الحقن حسب تنوع الحالة

1 – أدوية المنشطات

تعتبر المنشطات من الأدوية الأساسية في عملية الحقن المجهري للحصول على عدد مناسب من البويضات
دونما أي خلل أو تأثير سلبي مشاكل صحية وهي ابر عضلية لتنشيط المبيض وتستمر لمدة تتراوح بين 8 أيام و14 يوما
وتعمل هذه الأدوية على مقاومة الأجسام المضادة التي تحول دون إتمام عملية الحقن
كما ان هذه الأدوية تساعد الجسم على تقبل الأجنة المنقولة إليه مثل

الجوسبرين
اوميجا 3
الفوليك اسيد

2 – أدوية الفيتامينات

هناك أدوية خاصة بالفيتامينات التي تساعد في عملية الحمل سواء من خلال معالجه قصور الغدة الدرقية أو خلافة وهذه قائمة بأهم الفيتامينات اللازمة لعملية الحمل

حمض الفوليك
فيتامين د
اوميجا 3
الحديد
الزنك
السلينيوم
مجموعة فيتامينات ب (ب 1 – ب 6 – ب 12)

3 – فحوصات ما قبل العملية

يتم اجراء الفحوصات للتأكد من فاعلية الأدوية المستخدمة خلال فترة العلاج

4 – أدوية زرع الأجنة

خلال الفترة التي يتم فيها عملية الحقن المجهري او زرع الجنين يتم تناول أدوية من شانها تثبيت الحمل فيداخل الرحم ويتم تناول هذه الأدوية لمدة أسبوعين من هذه الأدوية:

البروجيلتون
حقن لسيولة الدم
السيكلوجست
أدوية ما بعد الحقن المجهري

هناك حقن تستخدم لضمان نجاح العملية لاكتمال نضج البويضات وهناك حقن تستخدم لتهيئة غشاء الرحم وتمكين تثبيت الجنين في الرحم

وهناك نوعين من أساليب العلاج

1 – النوع الأول: يناسب أكثر صغار السن ويبدأ في اليوم الثاني أو الثالث من الدورة الشهرية وهو ما يعرف ببروتوكول العلاج القصير

2 – النوع الثاني: يناسب أكثر الأكثر تقدما في العمر ويبدأ في اليوم 21 من بدا الدورة الشهرية ويعرف كذلك ببروتوكول العلاج الطويل

أعراض نجاح الحقن المجهري

حيث نذكر من بينها ما يلي

1 – نزف خفيف أو بقع دم

في غالب الأمر تكون البقع أو النزف الخفيف العلامة الأولى للحمل.

2 – الانقباضات والتقلصات

كذلك الانقباضات أو التشنجات هي إحدى العلامات الأولى على أن الدورة الشهرية في طريقها، وقد يكون أيضاً علامة على نجاح نقل الأجنة.

3 – التهاب الثدي

من مبشرات الأولى لنجاح الحقن المجهري وحدوث الحمل هو التهاب الثدي خاصة إذا كان الثديان متورمين.

4 – التعب أو الإرهاق

يمكن أن تتعرض النساء الحوامل للتعب والإرهاق المستمر حتى الولادة، ولكن النساء بعد الحقن المجهري الناجح قد تشعر بالنعاس بنسبة أكبر عندما ترتفع مستويات البروجسترون لديهن.

5-الغثيان

يبدأ الغثيان عادة في الشهر الثاني من الحمل، وقد تلاحظه عرضاً في الأسبوعين التاليين لنقل الأجنة

6 – تأخر الدورة الشهرية

يمكن أن يشير تأخر الدورة الشهرية إلى الحمل.

النصائح التي يمكن أتباعها في الشهر الأول من الحمل بعد الحقن المجهري.

تشمل النصائح التي يجب على الحامل في الشهر الأول القيام بها بعد عملية أطفال الأنابيب ما يلي:

تجنب صبغ الشعر أو فرده بالمواد الكيميائية.
الامتناع عن حمل الأشياء الثقيلة.
عدم الصعود والنزول على السلم بطريقة سريعة.
تجنب تعاطي الأدوية على معدة فارغة.
قسط كاف من الراحة.
تناول الفيتامينات والمكملات الغذائية.
تمرينات رياضية خفيفة باستشارة الطبيب.
تناول الغذاء الصحي، وتجنب الأغذية المعلبة، والتي تحوي على مواد حافظة.

سؤال يطرح نفسه بين العديد من النساء حول الآلام المزعجة التي يمكن أن يتعرضن إليها أثناء الحقن المجهري، وهذا ما سنشير إلية بين سطور هذا المقال من موقع دكتور تواصل

هل عملية الحقن المجهري مؤلمة؟

أجاب الأطباء عن هذه التساؤلات مشيرين إلى أن هذه العملية تكون تحت التخدير موضعياً كان أو كلياً

لذا فإنها لا تعد في حد ذاتها مؤلمة، إلا أنه خلال فترة إجرائها قد تحتاج السيدة إلى إجراء العديد من فحوصات الدم، والحصول على العديد من الأدوية بهدف تحفيز الإباضة، مما قد يسبب لها الشعور بالانزعاج وعدم الراحة.

أما بالنسبة إلى الرجل، ففي أغلب الأحيان يكون الحصول على الحيوانات المنوية عن طريق الاستمناء

نسبة هرمون الحمل بتوأم بعد الحقن المجهري

من الوارد أن يكون الحمل الناتج عن الحقن المجهري هو حمل بتوأم حيث أن مستوى هرمون الحمل مختلف عند النساء
وبالتالي فلا توجد قاعدة ثابته تحكمه أو تتعامل معه لذلك يجب الانتظار لمدة تتراوح من 12 الى 14 يومًا من وقت عودة الجنين إلى الرحم ، ثم إجراء تحليل رقمي لقياس النسبة المئوية ( اتش سي جي ) في الدم من الجنين في بطانة الرحم يفرز من المشيمة وتتضاعف كل 48 ساعه قيمه لتصل الى 66 % ان لم يكن أكثر خلال الأسبوع الرابع من الحمل ثم تختلف القيم صعودا وهبوط حتى الأسبوع السادس الى أن يعود الى طبيعته وتجدر الإشارة الى أن الاستمرار في الارتفاع ليس الا دلال على ان هناك ثمة مشكلة يجب التعامل معها

من علامات نجاح الحقن المجهري أن نسبة هرمون الحمل (اتش سي جي) تكون 5 / 25 وحدة دولية / مل

في الأسبوع الثاني من الحمل تظهر علامات الحمل التوأم عند النساء الحوامل ومستوى هرمون ( اتش سي جي ) اعلى بحوالي من 30 – 50 % علما بأن النسبة الطبيعية 200-1750 وحدة دولية / مل ويرجي التنبيه الى أن تزيد نسبة هرمونات الحمل في الحمل التوأم عن 600 وحدة / مل ، بينما الحمل الفردي 200 وحدة / مل هذا وان كلن ليس مؤشرا قويا على الحمل بتوأم الا أننا يمكننا أن نعتبره كإرهاص فنحن نعلم أن هناك أسباب أخرى تفسر هذه الزيادة في نسبة الهرمون ويمكن اجراء أشعه للتأكد من كون الحمل بجنين او بتوأم أو استخدام الموجات الفوق صوتية أو من خلال أساليب أخرى.

متى يسمح بالجماع بعد الحقن المجهري

وان كان هناك من يقول بأنه من الممكن أن يتم الجماع فقط بعد مرور 48 ساعة من الحقن المجهري
وبعض أخر يقول إن الجماع قد يتم بعد مرور اسبوعين فتلك مدة كافيه لزرع الجنين
الا ان معظم الأطباء ينصحون بالامتناع تمامًا عن ممارسة الجماع بعد عملية الحقن المجهري في الأربعة أشهر الأولى من إرجاع البويضة المخصبة لرحم المرأة

ويرجع السبب في ذلك الى ان أي عملية استثارة للمرأة أو تحريك في الدورة الدموية في الجسم قد يرفع من معدلات الإجهاض أو موت الجنين أثناء فترة الحمل

لهذا يمكن للزوج أن يجامع الزوجة بعد مرور أربعة أشهر من حدوث الحمل الذي يحدث عن طريق الحقن المجهري مع الحرص على عدم قيام الزوجة بمجهود مرتفع في هذا الجماع

الحصول على جنين تم بعد مشقة لذلك فالأولى الحفاظ عليه والرجوع الى الطبيب قبل الشروع في الجماع فهو الأقدر على تحديد مدى ملائمة الحالة لهذا الوضع من عدمه

تحليل الحمل الرقمي بعد الحقن المجهري

يتم إجراء تحليل الحمل الرقمي بعد الحقن المجهري ويكشف عن هرمون الحمل (اتش سي جي) سواء كان في البول أو من خلال الدم ويفضل إجرائه في المعامل ذات الجودة العالية والمتمتعة بثقة الجمهور

اختبار الحمل المنزلي بعد الحقن المجهري كما انه يمكن اجراء اختبار تحللي البول في المنزل باستخدام عينه من البول عد فترة زمنية تقدر بحوالي عشرة أيام من موعد إجراء عملية الحقن المجهري، ويكون ذلك من خلال الجهاز الخاص باختبار الحمل المنزلي ويتم وضع نقطة من البول الخاص بالمرأة في وقت الصباح في المكان المخصص لها ثم الانتظار حتى تظهر نتيجة الاختبار على الجهاز، بحيث لو ظهر خط واحد باللون الأحمر، دل ذلك على عدم وجود حمل، أما لو ظهر خطين باللون الأحمر دل ذلك على وجود حمل وان كانت هذه النتائج تكون غير دقيقه بذات الدرجة لدى تحليل الدم .

ويفضل اجراء هذا التحليل في أول الصباح أو عند الاستيقاظ من النوم لأن كمية الهرمونات في هذه الحالة تكون مركزة وهو ما يعطى نتائج أفضل وأدق.

كما انه من المفضل عدم شرب كميات كبيرة من الماء أو السوائل قبل اجراء هذا التحليل.

ويعد أنسب وقت لإجراء تحليل الحمل الرقمي هو بعد الحقن المجهري ب 12 يوم الي أسبوعين من عملية إرجاع الأجنة.

نسبة نجاح الحقن المجهري من اول مرة؟

لم تثبت الدراسات أنه يجب تجنب أطعمة معينة بعد إجراء الحقن المجهري.

ولكن أثبتت الدراسات أن الأطعمة الصحية سواء من خلال تناول الخضروات وكذلك الفواكه تناول الأسماك لما لها من فوائد معروفه سواء الأوميجا 3 أو غيرها وتجنب الأطعمة المصنعة والتي تحتوي على نسبة عالية من الدهون المشبعة وما ينتج عنها من اضرار من سمنه وغيرها وكذلك عدم الإسراف في تناول اللحوم كل هذه الأمور م شأنها أن تساعد في حدوث الحمل

كما أشرنا سابقا فأن نسبة حدوث حمل من المرة الأولى:

نسبة حدوث الحمل بعد الحقن المجهري من أول مرة؛ 46% للسيدات أقل من 30 عامًا

30: 33 عام نسبة حدوث الحمل بعد الحقن المجهري من أول مرة؛ 58% للسيدات في سن

بعد الحقن المجهري من أول مرة؛ 38% للسيدات في سن 34: 40 عاما نسبة حدوث الحمل نسبة نجاح الحمل بعد الحقن المجهري من أول مرة في السن من 43: 40 عام أقل من 12% للسيدات

وأيضا يرجي العلم أنه إذا لم يكن هناك توفيق في المرة الأولي فأنه من الواجب عدم اليأس واعادة المحاولة فالمحاولة في المرات اللاحقة نسب نجاحها أعلى من المرة الأولى.

الم الظهر بعد الحقن المجهري

تظهر الأم الظهر لأول مرة بعد القيام بتخدير المرأة تخديرا كليا ثم القيام بعملية سحب البويضات بعد سحب البويضات وزوال التخدير تبدأ فيالشعور بألم حاد في الظهر تزداد بعد إعادة وضع البويضة في مكانها بعد تخصيبها ويكون السبب في هذا الألم هو بقاء الرحم مفتوحاً.

بعد اجراء عملية الحقن المجهري بعدة أيام تظهر الأم حادة في الظهر يعتبر البعض هذا الألم دليلا أو بالأحرى مؤشرا على نجاح عملية الحقن المجهري وان البويضة قد وضعت في الرحم بالطريقة المثلى ومن الوارد أن يصاحب هذا الألم نزول بعض قطرات الدم وهذا لا يدعوا الى القلق بل الى التفاؤل فان هذا يعنى ان الحمل قد تم.

متى تنزل الدورة بعد فشل الحقن المجهري

بعد فشل عملية الحقن المجهري من الوارد ان يتأخر نزول الدورة بمدة تتراوح ما بين ستة أيام إلى اثني عشر يوماُ
وتلاحظ المرأة في هذه الحالة بالآلام أسفل البطن وتكون الإفرازات تحمل اللون البنى إلا أن ذلك يجب الا يسبب حالة من القلق فمن الممكن في هذه الحالة ان يقوم الطبيب بوصف بعض الأنواع من الأدوية والتي تعمل على إنزال الدورة الشهرية بعد فشل الحقن المجهري كذلك من الهام الحفاظ على معدل الوزن الطبيعي فقد رأينا ان الوزن الزائد هو أحد أسباب اضطرابات الدورة وقد يكون أحد أهم الأسباب في فشل الحقن المجهري

السفر بعد الحقن المجهري

من الأمور غير المحببة خاصة في فترة الحمل لأولي إذا الافضل للمرأة في هذه الحالة الا تتعرض للصدامات الموجودة في الطرق ما قد يولد مشكلات نحن في غنى عنها

كانت لدينا مشكلة (تأخر الإنجاب) وتم علاجها من خلال الحقن المجهري فليس هناك من داعي لأن نوقع بأنفسنا في مشكلة أخرى
يجب أن تكون كل حركة نقوم بها وكل خطوة نخطوها في تلك الفترة تحت اشراف الطبيب المعالج وبمعرفته وبعد موافقته هذا لأجل صحة الأم والجنين

تحديد نوع الجنين من خلال الحقن المجهري

من الممكن تحديد نوع الجنين من خلال الحقن المجهري عن طريق تنشيط التبويض

المصادر

The Microinjection System to Suit Any Application

Microinjection

Pronuclear Microinjection and Oviduct Transfer Procedures for Transgenic Mouse Production

Genetically Engineered Mice by Pronuclear DNA microinjection

اسباب الصداع المستمر

ما هي اسباب الصداع المستمر ؟

يُعد من أكثر الأشياء المزعجة للشخص أن يُعاني من صداع لا يخف مع مرور الوقت، فـ ما هي اسباب الصداع المستمر وطرق العلاج الصداع المستمر الصداع المستمر أو الصداع المزمن هو الصداع الذي يستمر لحوالي 15 يوم في الشهر ولثلاثة أشهر على التوالي، وتجدر الإشارة إلى أنه يمكن أن يعاني كل من البالغين والأطفال من

إقراء المزيد »
سيتالوبرام

سيتالوبرام لعلاج الاكتئاب – الجرعة المناسبة والآثار الجانبية

يُعتبر دواء سيتالوبرام من الأدوية الفعالة للغاية في علاج حالات الاكتئاب واضطرابات القلق، فما هو دواء سيتالوبرام لعلاج الاكتئاب – الجرعة المناسبة والآثار الجانبية ما هو دواء سيتالوبرام يُعد دواء سيتالوبرام واحدًا من أشهر الأدوية التي يتم استخدامها في حالات الاكتئاب واضطرابات القلق المختلفة، حيث تبدأ فائدة الدواء في خلال أسبوع أو أسبوعين من بدء

إقراء المزيد »
صداع العين

ما هي أسباب صداع العين ؟

يُعد صداع العين من الأمور المزعجة التي تُصيب كل الناس في مختلف الأعمار،علاوة على ذلك فهو يسبب العديد من المضاعفات في حال لم يتم علاجه بشكل فوري، لذا هيا بنا نتعرف على ما هي أسباب صداع العين ؟ صداع العين يتم تعريف الصداع على أنه ألم في أي منطقة من رأسك. يمكن لعدد من أنواع

إقراء المزيد »
تعرف علينا