أعراض الرهاب والخوف ما هي ؟ وما طرق العلاج ؟

أعراض الرهاب والخوف ما هي ؟ وما طرق العلاج ؟

 

 تعد أعراض الرهاب والخوف التى تحدث للشخص هى بمثابة علامة ودليل على أن هذا الشخص مصابا ومن ثم وجب عليه فورا البدء فى مرحلة العلاج

فما هى أسباب وأعراض الرهاب والخوف وكا هو تشخيصه وطرق علاجه

كل هذا نتناوله في هذا المقال من موقع دكتور تواصل 

أسباب الرهاب الإجتماعى والخوف

هناك العديد من الأسباب المؤدية الى الرهاب والخوف نذكر منها

المزاج

من الممكن أن يؤدى تغير المزاج الى الإصابة بالقلق والخوف ، خاصة عند المراهقين

إدمان الكحول والمخدرات

من أكثر الأمور المؤدية الى الإصابة بالقلق والخوف هى إدمان المخدرات

تاريخ العائلة

إذا كان احد أفراد الأسرة مصابا بهذا المرض ، فإن فرص الإصابة بالرهاب والخوف تتزايد

الضغوط الحياتية

الأحداث المهمة التي يتعرض لها الشخص كموت أحد الأقرباء أو الأصدقاء أو الصدمات العاطفية أو غير ذلك من الضغوط التي تجعل الشخص عرضة للإصابة بهذا المرض

البيئة

قد تكون البيئة المحيطة بالفرد سببا مباشرا في الإصابة بإضطراب القلق والخوف 

أعراض الرهاب والخوف

تتفاوت أعراض الإصابة من شخص الى أخر

ويمكن تقسيم الأعراض الى عدة أقسام

أولا : الأعراض العاطفية

  1. القلق من التعرض لموقف محرج
  2. الشعور بالخوف من التحدث الى الغرباء
  3. الخوف من إحمار الوجه أو الاحمرار الشديد نتيجة التعرض لموقف محرج
  4. الإحساس بالخوف نتيجة ان يلاحظ الأخرين القلق الملازم للشخص

ثانيا : الأعراض الجسدية

هناك عدة أعراض جسدية مصاحبة للشخص الذى يشعر بلإضطراب القلق والخوف وهى

  1. زيادة ضربات القلق
  2. التعرق
  3. إضطرابات في المعدة
  4. التوتر
  5. إحمرار الوجه
  6. عدم القدرة على التقاط الأنفاس

ثالثا : الأعراض السلوكية

تتضمن الأعراض السلوكية ما يلى

  1. الخوف من التحدث الى الغرباء
  2. الخوف من ملاحظة الأخرين القلق الملازم للشخص المصاب
  3. تجنب المواقف التي يكون الشخص المصاب مركز إهتمام
  4. توقع أسوء العواقب
  5. تجنب القيام بأى أمور خشية الإحراج

تشخيص الرهاب والخوف

يعد الإكتشاف المبكر من أهم الأشياء التي يمكن على أساسها تحديد نسب النجاح ، وعلى العكس تماما فإن الإهمال وعدم الإكتشاف المبكر من الممكن ان يتسبب في تفاقم الأمور ، وهناك عدة أشياء على أساسها نحدد ما إذا كان الشخص مصابا بهذا المرض أو لا

ومن هذه الأشياء ما يلى

  1. أن يحدث القلق والخوف بشكل متكرر
  2. أن لا يكون السبب هو أدوية بعينها أو تناول الكحول والمخدرات مثلا
  3. ان يكون السبب هو مرض نفسى أو عضوى يعانى منه الشخص

علاج الرهاب والخوف

يعتبر الدعم النفسى هو أحد أهم خطوات العلاج للشخص المصاب ، كما أن للأدوية أيضا دور فعال في العلاج لا سينا وإن كانت الحالة خطيرة

 وبصفة عامة فإن الطرق النفسية تعتبر الوسيلة الأمثل للعلاج حيث يستطيع الشخص معرفة وفهم مشكلته والتعود على المواقف الاجتماعية التي يتعرض لها

وإستبدال المعتقدات الغير مناسبة بمعتقدات أخر عقلانية ، وعلى الشخص المصاب ان يعلم أن قلقه غير ظاهر أمام الأخرين وان يتصرف بطبيعته حيال المواقف التي يتعرض لها

ومن العلاجات أيضا هي تمارين الأسترخاء والتنفس لأنها تقلل من التوتر المصاب للشخص

وفى النهاية عليك عزيزى بترتيب المشكلات التي تواجهها في حياتك بحسب الأولويات وعليك أيضا بإدارة وقتك بعناية شديدة لأن ذلك من الممكن  أن يقلق وبشكل كبير من القلق والتوتر المصاحبين لك

المصادر

https://www.beyondblue.org.au/the-facts/anxiety/types-of-anxiety/social-phobia

https://www.nhs.uk/conditions/social-anxiety/

https://www.webmd.com/anxiety-panic/guide/anxiety-panic-guide-treatment-care

إنّ محتوى موقع "دكتور تواصل" هو محتوى استرشادي فقط؛ لذا فإن المعلومات التي يقدمها لك ليست بديلًا عن استشارة الطبيب كما أنها على مسؤولية أصحابها من الأطباء والباحثين والمصادر المعتمدة.

تعليقات

0 تعليق
لإضافة تعليق اضغط هنا لتسجيل مستخدم جديد

جميع الحقوق محفوظة دكتور تواصل © 2019 Copyright