أعراض نقص الحديد ليست القليل من الأعراض بل العديد من كوارث

أعراض نقص الحديد ليست القليل من الأعراض بل العديد من كوارث


الحديث عن الحديد أشبه برجل يستيقظ من نومه كل يوم فيتمنى أن يصبح مليونير، ولم تحدثه نفسه ذات يوم عما سيعانيه إذا خسر تلك الجنيهات التي بيده !، نعم عزيزي القارئ، غالباً ما نتحدث عن فوائد الحديد ، ونبحث عن طرق تمكننا من زيادة هذا النوع، ولكن هل فكرت يوماً ماذا لو نقص رصيدك من هذا العنصر؟!، ربما ستكون الإجابة صادمة للغاية، ولكن قد توقظك من غفلتك لتعوض ما أهدرته ومكافحة ما نتج عن أعراض نقص الحديد.


أهمية الحديد للجسم

يعد الحديث عن أعراض هذا العنصر عبثاً إذا لم نعرف أهميته، فكيف سنعاني من نقص شيء لا أهمية لوجوده؟!

نعم عزيزي القارئ، هناك العديد من العناصر بجسم الإنسان غاية في الأهمية، فإن لم تكن مهمة فلما وجدت من البداية؟، ولذلك قبل الخوض في الحديث عن أعراض نقص الحديد لابد أن نذكر أهميته، وبالتالي يتضح لنا أعراض النقص، بل من الممكن عزيزي القارئ أن تجاوب أنت عن هذا السؤال.

ومن باب التوضيح، فسنتناول أهمية هذا العنصر والتي تتمثل أبرزها في:

  1. الأداء الرياضي، فنقص الحديد يسبب ضعف المناعة وتقليل النشاط الرياضي ويسبب الخمول والإرهاق المستمر كما سيأتي.
  2. الحفاظ على الطاقة وزيادة القدرة على الانتباه والتركيز.
  3. الحمل الصحي.

ومن خلال العرض الموجز سابق الذكر، أرى أن أهمية واحدة من تلك المهام التي يقوم بها العنصر المسمى بالحديد كافية لأن نبحث عن سبل تعزيز الجسم به، كما يستوجب علينا التعرف على الأعراض التي قد تتسبب في نقص الحديد حتى نعمل على تفادي هذه المشكلة.

أعراض نقص الحديد

لا أريد أن أثير توترك عزيزي القارئ .. فالأمور مستقرة ولا شيء يدعو للقلق، فنحن اتفقنا على أهمية هذا العنصر، ولكن ما دام الأمر هكذا، وتتعدد هذه الأهمية، فمن البديهي أن يكون هناك أثر سلبي في حالة نقص هذا العنصر، وذلك سيصبح أكثر وضوحاً من خلال العرض التالي: ماهي اعراض نقص الحديد في الجسم :

إذا كان نقص الحديد خفيفا أو متوسطاً فمن الممكن ألا يظهر على الشخص المصاب أية أعراض، وننوه الى أن النساء هن أكثر عرضة للإصابة بنقص الحديد خصوصاً خلال فترة الدورة الشهرية، كذلك الحوامل والمرضعات، وتشمل الأعراض ما يلي:

  1. فقدان الشهية.
  2. الشعور بالتعب العام في الجسم.
  3. الشعور بالصداع والدوخة والإحساس بالقلق.
  4. صعوبة في التركيز وضعف الذاكرة.
  5. هشاشة الأظافر وتساقط الشعر.
  6. ضيق التنفس ووجود مشاكل في القلب.
  7. مشاكل متعددة أثناء الحمل.
  8. تورم وحرقة في الفم والأسنان.
  9. متلازمة تململ الساقين وبرودة الأطراف خصوصاً اليدين والقدمين.

نقصه لا يسبب القليل من الأعراض بل يخلق العديد من الكوارث

لعلك عزيزي القارئ قبل أن تقرأ ما مضى من المقال كان يدور في ذهنك أنني أبالغ في هذا العنوان، ولكني على ثقته أنك الآن أدركت حقيقة هذا العنوان، فخطورة أي مرض تتمثل في اجتماع الأعراض الناتجة عنه، ولكن واحدة من الأعراض المترتبة على نقص هذا العنصر كفيلة بإحداث ضجة بالغة الألم والمعاناة.

فهل ستتحمل الضعف العام وصعوبة التركيز وضعف الذاكرة ومشاكل القلب الناتجة عن نقص هذا العنصر، لعلك الآن أيقنت عزيزي القارئ أنها كارثة حقاً وليست مجموعة قليلة من الأعراض.

فدعنا نقولها مجدداً بعد أن اقتنعت بها، نقص الحديد لا يسبب القليل من الأعراض، بل يخلق العديد من المشاكل.

أسباب نقص الحديد

لعل هذا الذي يدور في بال كل واحد منا الآن، ما الذي يسبب نقص الحديد، فالإجابة على هذا السؤال تشكل أهمية خاصة، فإذا تعرفنا على السبب، تمكنا من معالجته بدايةً قبل تفاقم الأمور وتمحورها، ولذلك سنعرض أسباب هذا النقص فيما يلي:

  يعتبر نقص الحديد من المشاكل الشائعة خصوصاً عند النساء أو الحوامل ومن أهم أسباب هذا النقص ما يلي:

  1. الصعوبة في امتصاص الحديد.
  2. النزيف الداخلي.
  3. التبرع بالدم على نحو متكرر.
  4. الفشل الكلوي.
  5. السمنة المفرطة.

مضاعفات نقص الحديد

قد لا تهتم إذا كان نقص هذا العنصر لا ينتج عنه العديد من المضاعفات، بل من المؤسف أن تعلم أن هذه الأعراض الناتجة عن نقص الحديد قد تكون في قمة الخطورة، وذلك في حد ذاته يدفعنا إلى الاهتمام بالحديد، والعمل على اكتسابه بشتى الطرق والوسائل الممكنة.

وتتمثل مضاعفات نقص الحديد في:

  1. ضيق التنفس.
  2. الصداع والدوار.
  3. خفقان القلب.
  4. تورم ووجع اللسان والفم.
  5. التعب المستمر.
  6.  

علاج نقص الحديد بالأغذية

لكل داء دواء، ولعل البعض قد يظن أن نقص هذا العنصر لا يعتبر داء، أقول لهم أنتم على حق، فهذا النقص ليس داء، بل أخطر داء قد يصيب الجسد ..!

ولذلك كان لابد أن نعمل على توفير مجموعة من الطرق التي يمكن من خلالها علاج هذا النقص لتجنب أعراض نقص الحديد التي قد تنتج عنه والتي من الممكن أن تودي بحياة الإنسان.

وعلى الرغم من تعدد سبل العلاج إلا أن أفضل طريقة للتخلص من هذا النقص تكمن في تناول الأغذية التي تحتوي على هذه العناصر كما سيتم عرضها..

أهم مصادر الحديد الغذائية:

  1. الكبد واللحوم الحمراء.
  2. الدجاج والأسماك والتوفو.
  3. الخضراوات الورقية الخضراء الداكنة مثل الجرجير والسبانخ.
  4.  الحبوب الكاملة والمدعمة بالحديد أو الخبز المصنوع منها.
  5. الأرز البني.
  6. البقوليات كالعدس والفول.
  7. المكسرات والبذور.
  8. البيض.
  9. الفواكه المجففة، مثل المشمش المجفف، والخوخ والزبيب.

عزيزي القارئ.. في النهاية دعني أوجه لك نصيحة لابد منها في هذا الصدد، حيث يتوجب عليك إجراء الفحوصات بشكل مستمر للتأكد من أن العنصر المسمى بالحديد في معدله الطبيعي، أو ما إذا كنت في حاجة لزيادته، فبادر بالوقاية قبل أن تجبر على العلاج.


المراجع

www.medicalnewstoday.com

health.clevelandclinic.org

www.news-medical.net

كلمات مفتاحية

الأنيميا الحديد فقر الدم فيتاميـن نقص الحديد
إنّ محتوى موقع "دكتور تواصل" هو محتوى استرشادي فقط؛ لذا فإن المعلومات التي يقدمها لك ليست بديلًا عن استشارة الطبيب كما أنها على مسؤولية أصحابها من الأطباء والباحثين والمصادر المعتمدة.



يوتيوب دكتور تواصل

صحتك في رمضان.. ١١ نصيحة للصائمين في رمضان

صحتك في رمضان.. ١١ نصيحة للصائمين في رمضان}

فوائد الرمان للحمل والبشرة وصحة القلب

فوائد الرمان للحمل والبشرة وصحة القلب}

نصائح للوقاية من سرطان الثدي.. 4 طرق يمكنكم الالتزام بها

نصائح للوقاية من سرطان الثدي.. 4 طرق يمكنكم الالتزام بها}

بالفيديو.. علاج نقص الانتباه عند الأطفال وتمارين زيادة التركيز لديهم

بالفيديو.. علاج نقص الانتباه عند الأطفال وتمارين زيادة التركيز لديهم}