ارتجاع المريء – ما يجب أن تعرفه عنه

ارتجاع المريء – ما يجب أن تعرفه عنه

ارتجاع المريء


ارتجاع المريء أو مرض الجزر المعدي المريئي والشائع أنه حموضة المعدة أحد أكثر الأمراض ازعاجاً وانتشاراً، ورغم أنه نادراً ما يكون خطيراً إلا أنه مزعج كونه يصيب جميع الفئات العمرية تقريباً، ويتسبب فى الم حارق خلف الصدر ومشاكل في التنفس وهو يحدث نتيجة اضطراب في الجهاز الهضمي نتيجة عدم إغلاق المصرة المريئية السفلية بشكل صحى مما يسمح لحمض المعدة بالرجوع إلى المريء ويتم التفرقة بين أنواع الارتجاع حسب الأعراض، الارتجاع الخفيف تكون أعراضه مرتين فى الأسبوع وما كان أكثر من ذلك فهو متوسط. أما الارتجاع الحاد أعراضه تحدث بشكل يومى وهو ما يستوجب مراجعة الطبيب.

اسباب ارتجاع المريء

يحدث هذا المرض نتيجة ارتجاع الأحماض المتكررة في العضلات المحيطة بالمرىء، والتي لها دور رئيسي في السماح بمرور الأطعمة والمشروبات إلى المعدة ثم يغلق مرة أخرى كما كانت فإذا ما حدث ضعف لتلك العضلات فأن ذلك يؤدى الى ارتداد الحمض المريئي مرة أخرى فالذي يحدث أنه عند ابتلاع الطعام، تسترخي المصرة المريئية السفلية، لكي تسمح بتدفق الطعام والسوائل إلى المعدة  ثم تنغلق هذه المصرة مرة أخرى إذا ارتخت المصرة بشكل غير طبيعي، يمكن أن يرجع حمض المعدة إلى المريء وإذا تكرر هذا الأمر، يؤدي إلى تهيج بطانة المريء، ومن ثم التهابها.

وهناك بعض العوامل التي تزيد من خطر الإصابة

 1 – تناول بعض أنواع الأدوية مثل :

مضادات الهيستامين ــــــ بعض أنواع مضادات الاكتئاب ـــــ الأسبرين

2- التدخين

3 - للإصابة بمشكلة فتق الحجاب الحاجز

4-  الحمل  : لأنه يزيد من الضغط الواقع على البطن

5- السمنة أو زيادة الوزن فهو  يؤدى الى زيادة الضغط على البطن ويسبب ارتجاع جزء من  محتويات المعدة إلى المريء

6 – تناول الأطعمة المقلية والأطعمة الدهنية

7 – تناول أطعمة دسمة فى أوقات متأخرة من الليل

8 – تناول المشروبات الكحوليات  والمنبهات

اعراض ارتجاع المريء

هناك بعض من الأعراض التي تمكن من خلالها التنبؤ بوجود مشكلة الارتجاع المريئي وعلى المريض التوجه الى الطبيب  من هذه الأعراض

أ  /  حرقة في المعدة بعد تناول الطعام وتكون شديدة أثناء الليل

ب / التهاب الحلق المستمر

ج  / احساس بوجود كتلة أو ورم فى الحلق

د  / الأحساس بألم في الصدر

هـ   / تآكل الأسنان

و /  السعال المزمن

ز/  اضطراب النوم

ح  /  رائحة كريهة للفم

ط  /  ارتجاع الطعام

ي  /  صعوبة فى البلع

ك /   بحة فى الصوت

ل /  التهاب الحنجرة

م /  الصفير

ن  /  ارتجاع الطعام

ت  / ربو متفاقم فى بعض الحالات

وقد تحدث بعض المضاعفات

تضيق المريء:  

فقد تتكون أنسجة متندبة نتيجة للضرر الذي لحق بالمريء , تؤدي إلى تضييق مسار الطعام، وبالتالي يحدث مشاكل في البلع

قرحة مفتوحة في المريء.

فقد يسبب حمض المعدة تآكل الأنسجة في المريء، وبالتالي تكوين قرحة مفتوحة تنزف وتسبب الألم وصعوبة في البلع.

سرطان المريء:

التلف الناتج عن الحمض قد يتسبب فى حدوث تغيرات في الأنسجة المبطنة للمريء السفلي وهو ما يزيد من خطر الإصابة بسرطان المريء.

علاج ارتجاع المريء

أولا تعديل وإحداث تغييرات في نمط وأسلوب الحياة من خلال:

1 – الحرص على مضغ الطعام جيداً

2- تجنب الأطعمة الدهنية والمقلية

3- تجنب المشروبات الكحولية والقهوة

4 – الإقلاع عن التدخين لأن له أثرا في إضعاف العضلة العاصرة هذا ان كان مدخن  والابتعاد عن المدخنين إن لم يكن مدخن لتجنب أثر التدخين السلبي

5- الحفاظ على الوزن المثالى وتجنب السمنة أو الوزن الزائد فهو يضغط  على البطن ويسبب ارتجاع المريء

6 - عدم ارتداء الملابس الضيقة التي تضغط على منطقة الخصر فهي تضغط على البطن

7- عدم النوم او الاستلقاء مباشرة بعد تناول الطعام

8 – رفع رأس السرير

ثانيا: بعض أدوية ارتجاع المريء الفعالة والعمليات الجراحية:

- مضادات الحموضة وهى تعمل على تخفيف بعض الأعراض الناتجة عن الارتجاع المريئي بسرعة

-  مثبطات مضخة البروتون وتساهم هذه المجموعة فى التئام التهابات المريء ومن أدويتها الأوميبرازول

-  دواء باكلوفين حيث يعمل على تقوية العضلة العاصرة السفلية للمريء, ومن آثاره الجانبية: الشعور بالتعب والاعياء

ثالثا : التنظير الباطني

كيف يحدث ارتجاع المريء عند الرضع ؟

 يحدث ارتجاع المريء عند الرضع وهو أمر نادراً ما يمثل خطورة ويقل وتقل معه أعراضه كلما تقدم الرضيع فى السن وهو يحدث عند الرضع نتيجة تدفق الطعام من معدة الطفل لأعلى وطالما كان الطفل يتمتع بصحة جيدة وينمو بشكل طبيعي فلا داعي للقلق أما إذا حدث أحد هذه الأعراض فيجب مراجعة الطبيب فى الحال.

1 – توقف النمو لدى الرضيع ( لا يزداد وزنه )

2- يرفض تناول الطعام

3- سعال مزمن

4- مشكلة في التنفس

5- عصبية  ملحوظة بعد تناوله للطعام

6- يندفع من معدته إلى فمه دم  أو مادة تشبه القهوة

7 – وجود دم فى البراز

وهذا الارتجاع لدى الرضع يكون له أسبابه منها:

  • الولادة المبكرة
  • معظم مصادر الطعام تكون  سوائل
  • الاستلقاء على الأرض لفترة طويلة
  • التهاب المريء

علاج ارتجاع المريء عند الرضع

 اولا : نمط حياة صحي  من خلال 

1 – الرضاعة فى وضع مستقيم مع بقاء الطفل فى وضع الجلوس لفترة بعد الرضاعة ولتكن 30 دقيقه

2- نوم الطفل على ظهره

3- جرعات رضاعه متكررة بكميات أصغر

ثانيا العلاج بالأدوية :

الأطفال الذين لديهم ارتجاع بسيط ولا يسبب لهم مضاعفات لا ينصح بتناولهم أدوية  أما من لديه مضاعفات فيمكنه تناول بعض العلاجات بمعرفة طبيبه المتخصص

ثالثا الجراحة :

فى حالات نادرة تربط المصرة المريئية السفلية  جراحيا لمنع حدوث الارتجاع مرة أخرى ولا يتم اللجوء اليها الا فى حالات معينة كوجود مشكلة فى التنفس

هل ارتجاع المريء يسبب الوفاة؟

يؤثر هذا المرض بشكل كبير على جودة الحياة للأفراد المصابين به فهو يسبب إزعاجاً فى الحالة المزاجية للمرضى لكن على الرغم من ذلك فإن ارتجاع المريء لا يصنف كواحد من الأمراض القاتلة أو بالأحرى لا يتسبب في الوفاة بشكل مباشر بيد أن المضاعفات الناتجة عن الإهمال في العلاج قد تتسبب فى وفاة المريض خاصة إذا ما كان المريض مصابا بفتق فى الحجاب الحاجز أو يعاني آلاما فى التنفس بل أن الأمر قد يصل إلى الإصابة بسرطان المريء.

وتجدر الإشارة إلى أن هذا المرض لا تظهر أعراضه على كل المصابين به بنفس الشكل فقد لا تكون الأعراض لدى البعض الشعور بالحموضة فقط والبعض الأخر قد لا يستطيع النوم بسبب الحرقة التي يشعر بها.

علاج ارتجاع المريء نهائيا ... هل يمكن ذلك ؟

السبب الرئيسي لوجود هذا المرض هو الذي يتحكم في طريقة العلاج للوصول إلى علاج نهائي، كنا قد أشرنا إلى أن الأعراض التى يشعر بها المرضي رضع كانوا أو كبار لا تتشابه، لذلك فعلى الطبيب إجراء منظار للمعدة فهو الذي يحدد طريق ونمط العلاج الذي سيستخدم مع أنواع العلاج التي ذكرناها وتعديل نظام الحياة بحيث يصير بشكل صحي أفضل وكذلك مع الإقلاع عن التدخين وعدم الإسراف فى المنبهات او الشيكولاته كل هذه الأمور من شأنها إنهاء مشكلة ارتجاع المريء أو الحد منها بشكل كبير على أقل تقدير.

علاج ارتجاع المريء بالأعشاب :

هذه بعض الاعشاب التى قد تساعد فى علاج ارتجاع المريء

1-الزنجبيل : أحد أهم الأعشاب المستخدمة فى علاج اضطرابات الجهاز الهضمي فهو يساعد فى تخفيف حدة آلام حموضة المعدة والقيء والغثيان وهو ما يؤدى بدوره الى عدم الاصابة بالتهاب المريء.

2- البابونج : تستخدم هذه الأعشاب لتقليل حدة التوتر والقلق وهى تساعد على تهدئة المعدة  وهو ما يؤدي إلى تخفيف حدة ارتجاع المعدة.

3- العرقسوس  : من أكثر المشروبات التى تساعد المرىء وتقلل من حدة تأثير الحموضة عليه فهو يفرز مادة مخاطية تحيط بالمريء وتحميه من حموضة المعدة وبالتالي الحماية من التهاب المرىء

4-  الكركم : الكركم يحتوي على خصائص مضادة للأكسدة وبالتالي فهو يساعد فى تخفيف أعراض الارتجاع المريئي  وبالتالى المساعدة فى الوقاية من التهاب المريء.

5- بذور الشمر : تعمل على التقليل من إفراز الأحماض في المعدة و علاج حرقان المعدة والانتفاخ  ويمكن تناولها بشكل مباشر أو غليها بالماء الساخن وتناول المشروب.


المصادر

Everything you need to know about esophagitis

2004-2021 Healthline Media UK Ltd, Brighton, UK, a Red Ventures Company

Gastroesophageal reflux disease (GERD)

1998-2021 Mayo Foundation for Medical Education and Research (MFMER). All rights reserved

 

كلمات مفتاحية

ارتجاع المريء التهاب المرئ القرحة المرئ المعدة
إنّ محتوى موقع "دكتور تواصل" هو محتوى استرشادي فقط؛ لذا فإن المعلومات التي يقدمها لك ليست بديلًا عن استشارة الطبيب كما أنها على مسؤولية أصحابها من الأطباء والباحثين والمصادر المعتمدة.



يوتيوب دكتور تواصل

نصائح غذائية في العيد.. نصائح لتناول الكعك والبسكويت والفسيخ والرنجة والملوحة

نصائح غذائية في العيد.. نصائح لتناول الكعك والبسكويت والفسيخ والرنجة والملوحة}

تخوفات الطب النفسي من ليلة الوقفة أو ليلة العيد بعد انقضاء رمضان

تخوفات الطب النفسي من ليلة الوقفة أو ليلة العيد بعد انقضاء رمضان}

صحتك بعد رمضان.. نصائح في التغذية والحيوية والتخلص من الآلام

صحتك بعد رمضان.. نصائح في التغذية والحيوية والتخلص من الآلام}

تخلص من الكسل في الصيام.. روشته غذائية للنشاط والحيوية في شهر رمضان

تخلص من الكسل في الصيام.. روشته غذائية للنشاط والحيوية في شهر رمضان}