الإسعافات الأولية ... معلومات ضرورية يجب أن يعرفها الجميع

الإسعافات الأولية ... معلومات ضرورية يجب أن يعرفها الجميع

لماذا يجب عليك معرفة الإسعافات الأولية ؟

يتعرض الناس لعوارض وحوادث مختلفة من جروح وحروق ودخول أجسام غريبة ونزيف دموي وغيرها من الحوادث التي تشكل خطرًا على حياة الفرد.

ولا بد في هذه الأحوال اللجوء للطبيب لمعالجة المصاب، ولكن في الفترة التي تسبق مجيء الطبيب لا بد لنا من اتخاذ بعض الإجراءات التي بواسطتها تكون الخسائر أقل بكثير؛ لذا كان هذا الكتاب لتوضيح أهم الخطوات المتبعة لمعالجة أهم الإصابات والحوادث؛ مما يجعل الأمر ضرورة لازمة لكل قاريء ومثقف.

وانطلاقًا من أهمية الثقافة الطبية والصحية في إنشاء أفراد ومجتمعات تتمتع بالصحة، حرص دكتور تواصل على أن ينقل لراغبي هذه الثقافة والباحثين ولخبراء الطب، كل ما هو جديد في هذا الشأن، وفي هذا التقرير يُقدم لكم دكتور تواصل تقريرًا مفصلًا عن كتاب "الإسعافات الأولية"، من إصدارات دار اليازوري، بالأردن، بقلم الدكتور عصام الصفدي.

وننقل لكم في هذا التقرير عن الكتاب ما هي الإسعافات الأولية؟ وما أهدافها؟ وما هي الإسعافات الأولية عند الكسور وعند تشنج الأطفال؟ مع ذكر أقسام الكتاب ومباحثه.

ما هي الإسعافات الأولية ؟

إن الإسعافات الأولية هي الخطوات الأولى التي يجب أن تُتبع للعناية بالمصاب من أجل المحافظة على حياته، ثم التحقق من الأضرار والعاهات والمضاعفات التي قد تنجم عن المسببات المختلفة، وذلك منذ بداية الإصابة وحتى وصول المصاب إلى الأماكن المخصصة للعلاج في المستشفيات والعيادات وغيرها.

أهداف الإسعافات الأولية

١- إنقاذ الحياة.
٢- منع تدهور الإصابة.
٣- المساعدة على شفاء المصاب.

إصابات الكسور.. ما علاماتها؟  وما أهم الإسعافات الإسعافية في حالة الكسور

أولا: أهم علامات الكسور

١- آلام مبرحة في الطرف المصاب.
٢- تشوه منطقة الكسر.
٣- عدم القدرة على الوقوف والمشي إذا كانت الإصابة في الحوض أو الطرفين السفليين.
٤- عدم القدرة على تحريك الظهر إذا كانت الإصابة في العمود الفقري.
٥- الوهط الكوراني أو الصدمة والتي تتظاهر بالشحوب والتعرق والبرودة وتسارع النبض وانخفاض الضغط بسبب النزف.
٦- الإغماء والشحوب بسبب الصدمة الألمية.
٧- تقصر الطرف.
٨- صرير خشن قد يُسمع أو يشعر به عند فحص الكسر.
٩- قد يسمع المصاب صوت كسر العظمة أو يشعر به.
١٠- وجود حركة غير طبيعية.
١١- الجس المؤلم.

ثانيا: أهم الإجراءات الإسعافية في الكسور

١- تثبيت الطرف المصاب.
٢- تسكين الألم.
٣- معالجة الصدمة.
٤- الحذر من التلوث الجرثومي.
٥- البحث عن إصابات أخرى.
٦- نقل المصاب إلى المستشفى.

تشنج الأطفال.. ما هو؟ وما أعراضه؟ وما هي الإسعافات الأولية ؟

أولا: ما هو تشنج الأطفال؟

يحدث تشنج الأطفال عند الحرارة المرتفعة لدى الأطفال بين سنة وأربع سنوات، وغالبا ما يكون سبب تشنج الأطفال هو التهاب في الأذن أو الحنجرة أو مرض معد، وهي بشكل عام غير خطرة رغم قوتها والخوف الذي تزرعه لدى الأهل.

ثانيًا: أعراض وعلامات تشنج الأطفال

١- حرارة مرتفعة ووجه مشبع بالاحمرار وجسم يتعرق.
٢- ارتعاش في عضلات الوجه والأطراف.
٣- إصابة العينين بحول مؤقت.
٤- تصلب مؤخرة الرأس والعمود الفقري.
٥- صعوبة التنفس.
٦- احتقان الوجه والرقبة.
٧- قد يظهر زبد على الفم.

ثالثا: الإسعافات الأولى لتشنج الأطفال

١- تأمين مجرى هواء نقي للمريض.
٢- فك الثياب حول عنق الطفل.
٣- إبعاد الناس من حول المصاب إذا كان التشنج قويا.
٤- ترطيب جسم الطفل بماء فاتر ابتداء من الرأس ونزولا حتى القدمين.
٥- لا يسمح للطفل بأن يصبح باردًا جدًا.
٦- طمئنة الأهل وزيارة الطبيب.

ويشتمل الكتاب على ١٢ فصلا،

الأول: الإسعاف الأولي ويشمل الحديث عن الأهداف العامة للإسعافات الأولية، والشروط الواجب توافرها في المسعف، واجبات المسعف ومسؤولياته، مواد الإسعاف الأولية.

الثاني: الجروح، ويشتمل على تصنيف الجروح وحمايتها ومنعها من التلوث والالتهاب.

الثالث: الكسور والإتصالات ويشتمل على أهم الإجراءات الإسعافية في الكسور وأهم علامات الكسور.

الرابع: الصدمة، ويشتمل على أسباب الصدمة، أعراض الصدمة، انواع الصدمة، مضاعفات الصدمة.

الخامس: الاختناق والغرق، ويشتمل على الإجراءات الإسعافية في حالات الاختناق والغرق واستنشاق الدخان.

السادس: التسمم، ويشتمل على التسمم الغذائي، التسمم بالدواء، التسمم بالكحول، التسمم بالمواد الصناعية، عضة الثعابين، لدغة العقرب، لدغة العنكبوت، لدغة الحشرات.

السابع: الحروق وأذى الحرارة ويشتمل على حروق المواد الكيميائية وضربة الحر.

الثامن: النزف، ويشتمل على أنواع النزف ونزف الأذن ونزف الأنف، ونزف اللثة، ونزف المهبل.

التاسع: الأمراض الطارئة والمفاجئة ويشتمل على الإغماء والسكتة القلبية والذبحة الصدرية والسكتة الدماغية والصرع وتشنج الأطفال، الأوجاع.

العاشر: الأجسام الغريبة، وتشمل على الأجسام الغريبة في العين والأنف والأذن والحنجرة.

الحادي عشر: طرق قياس الحرارة والضغط والنبض وإعطاء الحقن العضلية والوريدية.

الثاني عشر: طرق حمل المصابين وادوات الإسعاف الأولية، وتشمل طرق حمل المصاب بواسطة مسعف واحد، طرق حمل المصاب بواسطة مسعفين، أدوات الإسعاف الأولى.

الإسعافات الاولية الإغماء التسمم الكسور معرض الكتاب
إنّ محتوى موقع "دكتور تواصل" هو محتوى استرشادي فقط؛ لذا فإن المعلومات التي يقدمها لك ليست بديلًا عن استشارة الطبيب كما أنها على مسؤولية أصحابها من الأطباء والباحثين والمصادر المعتمدة.

تعليقات

0 تعليق
لإضافة تعليق اضغط هنا لتسجيل مستخدم جديد

جميع الحقوق محفوظة دكتور تواصل © 2019 Copyright