التصلب اللويحي ، الأعراض والأسباب والعلاج وطرق الوقاية

دكتور تواصل موسوعه من المقالات الطبية

التصلب اللويحي

محتويات المقال

يحتفل العالم في 30 من مايو كل عام باليوم العالمي لمرض التصلب اللويحي، حيث يسعون إلى التعريف بهذا المرض ونشر الوعي والتضامن مع المرضى، والأهم من ذلك هو طمأنة المرضى ونشر الأمل للمصابين وليس هذا فحسب بل لعوائلهم ومحبيهم أيضاً.

فما هو هذا المرض وما أسبابه وأعراضه وطرق علاجه؟ وهل يعد من الأمراض الخطيرة؟ وما كيفية الوقاية منه؟

للإجابة على هذه التساؤلات وغيرها تابعنا في هذا التقرير حول هذا المرض

ما هو التصلب اللويحي؟

يعرف التصلب اللويحي على أنه مرض يؤدي في أغلب الأحيان إلى الإنهاك، حيث يقوم جهاز المناعة في الجسم باتلاف الغشاء المحيط بالأعصاب، الجدير بالذكر إلى أن هذا التلف أو التآكل للغشاء من الممكن أن يؤثر بالسلب على عملية الاتصال ما بين المخ وبقية أعضاء الجسم، وقد تصاب الأعصاب نفسها بالضرر، كما أن هذا الضرر غير قابل للإصلاح، وتجدر الإشارة إلى أن هذا المرض يصيب الإناث أكثر من الذكور في الفترة ما بين عمر 20 إلى 40 عام

أنواع التصلب اللويحي المتعدد

ينقسم التصلب اللويحي المتعدد إلى أربعة أنواع رئيسية نوضحها فيما يلي

أولاً: التصلب اللويحي الانتكاسي

وهو من أكثر الأنواع شيوعاً حيث يؤدي إلى حدوث الكثير من الانتكاسات

ثانياً: التصلب اللويحي المتعدد المترقي الثانوي

أما في هذا النوع فقد يحدث تدهور في الوضع الصحي للمريض بنمط ثابت ومن الممكن أن يواجه المريض عدة انتكاسات للمرض

ثالثاً: التصلب اللويحي المتعدد المترقي الأولى

هذا النوع يعد نادر الحدوث بالنسبة لمرضى التصلب اللويحي، حيث أنه الممكن أن يحدث تدهور في الوضع الصحي للمريض بنمط ثابت لكن المريض لا يواجه انتكاسات للمرض

رابعاً: التصلب اللويحي المتعدد الحميد

يتميز هذا النوع بعدم حدوث الكثير من الانتكاسات بالنسبة للمريض، أما في حالة وجود انتكاسات فإن المريض يتعافى بشكل كامل بعد الانتكاسات، الجدير بالذكر أن التصلب في هذه الحالة من الممكن أن يتم تصنيفه على أنه حميد عند اختفاء الأعراض لمدة تتراوح من 10 إلى 15 عام

اعراض التصلب اللويحي

تعد أعراض مرض التصلب اللويحي مختلفة ومتنوعة من مريض إلى أخر حسب الأعصاب المصابة وشدة الإصابة، حيث تشمل أهم أعراض الإصابة ما يلي

1- التهاب العصب البصري، حيث تعد مشاكل الرؤية من أهم أعراض الإصابة ومن الممكن أن تصاب كلتا العينين او إحداهما

2- التهاب الحبل الشوكي

3- التعب والإرهاق

4- فقدان التوازن أثناء المشي

5- رعاش

6- الصرع وصعوبة الحركة

7- الشعور بالدوار

8- تداخل الكلام

9- فقدان القدرة على التحكم في المثانة أو الأمعاء

10- حدوث مشاكل نفسية مثل القلق والتوتر

11- الإحساس بوجود ألم يشبه سريان التيار الكهربائي في منطقة الظهر عند الرقبة

12- ضعف الانتصاب وضعف الإحساس ونقص الرغبة

أعراض هجمة التصلب اللويحي

تعد هجمة التصلب اللويحي هي ظهور أعراض جديدة أو ازدياد الأعراض سوءاً، كما أنه في الغالب ما يتم الشفاء من هذه الهجمة كلياً أو جزئياً، وبصفة عامة تشمل أهم أعراض هجمة التصلب اللويحي ما يلي

1- ظهور مشكلات في الذاكرة والتركيز

2- مشكلات في البلع أو التلعثم في الكلام

3- مشكلات في المثانة مثل مرض سلس البول أو الرغبة المتكررة في التبول

4- الضعف في الأقدام أو الذراعين

5- اختلال في التوازن والإحساس بالدوار

6- الضعف والتعب الشديد في الجسم

7- التنميل

8- ألم في العينين نتيجة التهاب العصب البصري

أسبابالتصلب اللويحي وعوامل الخطر

تعد أسباب هذا المرض غير معلومة على وجه الدقة، كما يعتقد الأطباء بوجود عدة عوامل تساهم في خطر الإصابة بهذا المرض ومنها

1- العمر

ننوه أن هذا المرض يصاب به كل الأعمار لكن الفئة الأكثر عرضة لخطر الإصابة به هي من 20 إلى 40 عام

2- الجنس

حيث أن نسبة حدوثه في النساء تعد أكبر بكثير من الرجال، حيث تتعدى الضعف

3- الالتهابات

حيث أن كثير من الفيروسات يكون لها علاقة بهذا المرض، على سبيل المثال يوجد علاقة بين هذا المرض وبين فيروس إبشتاين- بار

4- أمراض أخرى

كما أن الأشخاص المصابين بأحد أمراض المناعة الذاتية مثل السكري من النوع الأول، التهابات الأمعاء، الأمراض التي يختل فيها عمل الغدة الدرقية، يكونوا أكثر عرضة لخطر الإصابة بمرض التصلب اللويحي

نسبة الشفاء من التصلب اللويحي

لا توجد حتى الآن علاجات للشفاء من هذا المرض بشكل نهائي، لذلك فإن الكلام عن نسبة الشفاء من هذا المرض تعد غير دقيقة حيث أنه من الأمراض المزمنة مثل السكري على سبيل المثال، بمعنى أنه لا يمكن الشفاء منه تماماً بعد التشخيص، لذا يفضل تعلم كيفية التعايش مع المرض، كما يمكن علاج الأعراض والتخفيف من شدة الهجمات عند حدوثها باستخدام مجموعة من الأدوية بحيث يعيش المريض حياة أشبه بحياة الشخص الطبيعي

مرض التصلب اللويحي والجماع

كما قلنا أن هذا المرض يعد من الأمراض المزمنة مثل مرض السكري على سبيل المثال، ومن الممكن أن يحدث للمريض مجموعة من الأعراض مثل العجز الجنسي أو فقدان الرغبة الجنسية، كما أن القلق والتوتر الذي يخلفها هذا المرض من الممكن أن يؤثران على العلاقة الجنسية وقوة الانتصاب لدى الرجال، لذا فإن هناك مجموعة من الطرق التي من الممكن أن تساعد الرجل على الانتصاب والتي على رأسها الفياجرا أو غيرها من المنشطات الجنسية ، كما أنه من الممكن أن يقوم الزوج إذا كان هو الشخص المريض بارتداء الواقي الذكري إذا كان هناك خروج كمية بسيطة من البول حيث أن مريض التصلب اللويحي يعاني من عدم التحكم في البول، كما نوه في هذا السياق إلى أنه يفضل أن يتابع المريض مع طبيب متخصص في أمراض الذكورة والعقم ويكون له خبرة بهذا المرض حتى يستطيع الشخص المريض ممارسة الحياة الجنسية مع زوجته على نحو أفضل

نصائح من أجل حياة جنسية أفضل لمرضى التصلب اللويحي

هناك مجموعة من النصائح التي نود ذكرها في هذا المجال للتخفيف على المريض ومحاولة ممارسة الجماع مع زوجته على نحو أفضل، تشمل أهمها ما يلي

1- التحدث إلى شريك حياتك عن الممارسات الجنسية الناجحة والناتجة عن هذه الحالة الصحية

2- استخدام المزلقات الشخصية حيث أنها تساعد على تحسين المتعة الجنسية لدى المرأة

3- كما يفضل الجماع في الصباح حيث أثبت الدراسات أنه أفضل من المساء

4- تجهيز جو رومانسي وهادئ حتى يحفزهما على الجماع ويعالج مشكلة نقص الرغبة

5- يجب إغلاق التلفاز أو الراديو لمنع تشتت المريض

6- يجب الامتناع عن العلاقة عندما يكون المرض في أشد حالاته

هل التصلب اللويحي خطير؟

كما قلنا فإن هذا المرض من الأمراض المزمنة التي تبقى مع المريض حتى النهاية، لكن مع تقديم العلاج المناسب والسريع والزيارة الدورية للطبيب والفحص المستمر من الممكن التعايش مع المرض والحد من خطورته، لكن هذا المرض بالفعل يعد خطيرًا إذا ما أهملنا العلاج حيث أنه من الممكن أن يؤدي إلى الشلل العام وقد يصل الأمر إلى حد الوفاة لا قدر الله

هل التصلب اللويحي وراثي؟

لا داعي للقلق فمرض التصلب اللويحي لا يعدو من الأمراض الوراثية بمعنى أنها لا تنتقل مباشرة من الوالدين إلى أحد الأبناء

الفرق بين التصلب الجانبي الضموري والتصلب اللويحي

هناك عدة اختلافات بين التصلب الجانبي الضموري والتصلب اللويحي نذكر أهمها فيما يلي

أولاً التشخيص:

حيث يكون التصلب اللويحي أكثر شيوعاً في الفترة مابين 20 إلى 40 بينما التصلب الضموري يكون في الغلب في وقت لاحق في الحياة بمتوسط عمر 60 عاماً

ثانياً: انتشار المرض

حيث يعد مرض التصلب اللويحي في النساء أكثر منه في الرجال بمتوسط الضعف على الأقل، بينما في التصلب الضموري يكون الرجال هم الفئة الاكثر عرضة للتعرض لخطر الإصابة

ثالثاً: الحالة المرضية

في التصلب العصبي يكون مسار المرض غير متوقع، كما يختلف من شخص إلى أخر ويمكن للأطباء توقع شدة المرض أو معدل تقدمه أو أعراضه، على عكس التصلب الضموري فإنه تتدهور حالة المريض بشكل متطور وسريع

رابعاً: متوسط العمر

حيث أن في حالة التصلب العصبي فإنه من الممكن بقاء الأشخاص على قيد الحياة وممارسة حياتهم بشكل أقرب إلى الطبيعي مع العلاجات والأدوية التي يحددها الطبيب المعالج، على عكس التصلب الضموري فإن مدة بقائهم على الحياة تعد أقل بكثير ومن الممكن أن تبلغ مدة بقائهم على الحياة بعد التشخص مدة تتراوح من 3 إلى 5 سنوات، الجدير بالذكر إلى أن هناك حوالى 10% منهم قد يعيش لحوالي 10 سنوات أو اكثر

التشخيص

لا يوجد تشخيص معين للإصابة بهذا المرض، وفي الغالب يعتمد الأطباء على أسلوب الاستبعاد لنفي وجود أمراض آخرى، كما أنه في أغلب الأحيان ما يبدأ التشخيص بالفحص البدني وأخذ التاريخ الطبي للمريض، ومن الممكن أن تشمل أنواع الفحوصات التي قد يلجأ إليها الأطباء لتشخيص مرض التصلب اللويحي ما يلي

1- فحص الدم

2- فحص مستوى الخلايا المناعية في الجسم

3- أخذ خزعة من النخاع الشوكي والتي تسمي ايضاً بالبزل القطني

4- أشعة الرنين المغناطيسي

المضاعفات

هناك عدة مضاعفات من الممكن أن تنتج عن الإصابة بهذا المرض إذا ما تم الإهمال في العلاج وعدم زيارة الطبيب المعالج بصورة دورية، تشمل أهمها ما يلي

1- تيبس أو تشنج العضلات

2- هشاشة العظام

3- مرض الصرع

4- التهاب المسالك البولية

5- الصعوبة في التنفس

6- مشكلة عقلية مثل النسيان أو صعوبة التركيز أو الاكتئاب

7- عدم القدرة على الكلام

8- الجلطات الدموية الوريدية

9- الفقدان الشديد في الوزن والذي يتطلب تركيب أنبوب الطعام

علاج التصلب اللويحي؟

كما قلنا فإن هذا المرض يعد من الأمراض المزمنة أى أنه لا يوجد علاج شافي من المرض نهائياً، لكن هناك مجموعة من الخيارات العلاجية التي تساعد على تخفيف الأعراض والتقليل من الانتكاسات، وتشمل أهم طرق العلاج ما يلي

1- العلاج الدوائي

هناك مجموعة من الأدوية المعروفة والمتداولة لمعالجة هذا المرض تشمل أهمها

دواء كورتيكوستيرويد وهذا يعد من العلاجات الأكثر انتشاراً لعلاج هذا المرض حيث أنه يحاصر ويقلص من الالتهابات الذي تشتد في الغالب عند حدوث النوبات
ناتاليزوماب
غلاتيرمر
إنترفيرون
ميتوكسينوترون

2- علاجات أخرى

كما أن هناك مجموعة من العلاجات الأخرى وتشمل أهمها ما يلي

تنقية فصادة البلازما: وهي مشابهة إلى حد كبير بالغسيل الكلوي حيث أنها تقوم بفصل كريات الدم عن البلازما تلقائياً

الجدير بالذكر إلى أن هذه التقنية يتم اللجوء إليها في حال ما كانت الأعراض شديدة، لاسيما عند الأشخاص الذي لا يبدون تجاوباً ولا يحدث لديهم تحسن عند حقنهم بالستيروئيدات في الوريد

الوقاية

هناك عدة طرق للوقاية من هذا المرض تشمل أبرزها ما يلي

1- الحصول على قسط وافي من الراحة مع النوم لعدد من الساعات لا يقل عن 6 ساعات

2- ممارسة التمارين الرياضية

3- اتباع نظاماً غذائياً صحياً

4- الابتعاد عن الضغوط النفسية والاكتئاب

5- الحصول على قدر كافي من فيتامين د من خلال أشعة الشمس

6- الابتعاد عن التدخين

نصائح لتخفيف أعراض مرض التصلب اللويحي

هناك مجموعة من النصائح التي تساعد على التخفيف من الأعراض التي تحدث للمريض، تشمل أهمها ما يلي

1- الامتناع عن التدخين لكي لا تزيد الأعراض ويتفاقم المرض

2- المحافظة على مستويات فيتامين د في الجسم ، حيث أن انخفاض مستوياته من الممكن أن تؤدي إلى زيادة حدة المرض

3- أكد الأطباء أن لقاح مرض السل له دور في التخفيف من حدة الأعراض

اسباب الصداع المستمر

ما هي اسباب الصداع المستمر ؟

يُعد من أكثر الأشياء المزعجة للشخص أن يُعاني من صداع لا يخف مع مرور الوقت، فـ ما هي اسباب الصداع المستمر وطرق العلاج الصداع المستمر الصداع المستمر أو الصداع المزمن هو الصداع الذي يستمر لحوالي 15 يوم في الشهر ولثلاثة أشهر على التوالي، وتجدر الإشارة إلى أنه يمكن أن يعاني كل من البالغين والأطفال من

إقراء المزيد »
سيتالوبرام

سيتالوبرام لعلاج الاكتئاب – الجرعة المناسبة والآثار الجانبية

يُعتبر دواء سيتالوبرام من الأدوية الفعالة للغاية في علاج حالات الاكتئاب واضطرابات القلق، فما هو دواء سيتالوبرام لعلاج الاكتئاب – الجرعة المناسبة والآثار الجانبية ما هو دواء سيتالوبرام يُعد دواء سيتالوبرام واحدًا من أشهر الأدوية التي يتم استخدامها في حالات الاكتئاب واضطرابات القلق المختلفة، حيث تبدأ فائدة الدواء في خلال أسبوع أو أسبوعين من بدء

إقراء المزيد »
صداع العين

ما هي أسباب صداع العين ؟

يُعد صداع العين من الأمور المزعجة التي تُصيب كل الناس في مختلف الأعمار،علاوة على ذلك فهو يسبب العديد من المضاعفات في حال لم يتم علاجه بشكل فوري، لذا هيا بنا نتعرف على ما هي أسباب صداع العين ؟ صداع العين يتم تعريف الصداع على أنه ألم في أي منطقة من رأسك. يمكن لعدد من أنواع

إقراء المزيد »
تعرف علينا