فيروس كورونا.. الزم بيتك أو stay at home لتنقذ حياتك وحياة الآخرين

فيروس كورونا.. الزم بيتك أو stay at home لتنقذ حياتك وحياة الآخرين

 

"الزم بيتك" أو stay at home جمله تكررت على مسامعنا كثيرًا هذه الأيام.
إنه مطلب ينادي بها العالم أجمع، في هذا الوقت العصيب والفترة الحرجة التي تمر بها الإنسانية؛ حيث انتشر بشكل مخيف ذلك الشبح المظلم الذي أثار الرعب والفزع في نفوس الكثيرين، إنه وباء فيروس كورونا المستجد كوفيد 19.

عزيزي القارئ: إن ما يزيد الأمر هلعًا وفزعًا هو عدم التوصل – إلى الآن – لعلاج كورونا المستجد؛ وذلك رغم استنفار العالم كله بحكوماته ومراكز أبحاثه ومختبراته للبحث عن علاج يُوقف حصاد الفيروس لأرواح الكثيرين، خاصة في ظل جائحة كبرى ضربت إيطاليا فأصابت مئات الآلاف وحصدت أرواح الآلاف هناك.

إن الأمر جد وليس هزل، لا سبيل في الوقت الحالي لإيقاف الفيروس إلا التزام البيوت ورفع مناعتكم قدر الإمكان.

إن مكوثكم في المنزل يعني وقايتكم من كورونا وفي نفس الوقت تتيحون لطواقم الأطباء والتمريض القدرة على معالجة غيركم من المصابين وحصولهم على الرعاية الطبية الكاملة لإنقاذهم من هذا الفيروس الفتاك.

كما يعني أن تلزم بيتك " stay at home " شيئًا مهمًا للغاية وهو أن فيروس كورونا المستجد كائن ضعيف جدًا خارج الجسم.
يمكن أن يتم القضاء عليه بسهولة خارج الجسم.
فهو لا يتكاثر إلا داخل جسم الانسان في خلايا الرئتين ويتحول آنذاك الي كائن قوي يستطيع أن يدمر، فإذا لم يجد الفيروس جسمًا حيًا يعيش بداخله، فإنه سيموت وينتهي أمره، وهذا يوضح وجه الاستفادة الكبيرة من أن نظل في منازلنا ولا نخرج إلا للضرورة القصوى.

عزيزي القارئ: إذا لم تستطيعون البقاء في منازلكم وخرجتم للضرورة فاحمي نفسك خارج البيت من خلال هذه الإجراءات:

1. لا تلمس أنفك وفمك وعينيك.
2. اجعل مسافة بينك وبين الآخرين.
3. لا تأكل من الخارج قدر الإمكان.
4. اجعل المطهر الكحولي يلازمك.
5. استخدم المناديل أثناء العطس والسعال.
6. لا تلمس الأسطح.
7. تجنب الزحام والتجمعات.

أشياء يمكنكم فعلها إثناء الالتزام بالبيت stay at home

1. مارس شغلك من البيت إذا كانت نوعية عملك تتيح ذلك.
2. وطد العلاقات بينك وبين أسرتك حيث أن مشاركة الزوجه فى الأعمال المنزلية من الأمور التي قد تذيب الخلافات الزوجية.
3. إتاحة المزيد من الوقت لممارسه الهوايات الشخصية والأنشطة كالقراءة أو ممارسه التمارين الرياضية في المنزل، أو ممارسة الألعاب الجماعية مع افراد الأسرة، أو ممارسو الأنشطة كالرسم والتلوين.
4. شاهدوا فيلمًا فهي من الأمور الممتعة والتي تكون سببًا في التجمع الأسري.
5. قراءة رواية حيث تأخذك الروايات إلى عالم بعيد، بينما أنت جالس مكانك، وهذا يساعد على تنشيط الذهن.
ويمكنك التمتع بالقراءة بطرق عديدة سواء عبر شاشة الكومبيوتر، أو الكتاب المطبوع أو حتى مسموعًا.
6. سماع الموسيقى الهادئة فالأغاني المحببة لدينا جميعًا تكون سببًا في شعورنا بالسعادة.
7. الدخول إلى المطبخ لبدء تجربة جديدة كصنع أطباق لذيذة وجديدة، أو إعداد حلويات ومخبوزات متنوعة.
8. لا تنس توطيد علاقتك الروحية بخالقك – عز وجل – فهو الملاذ، وهو الذي يمنحك الطمأنينة في مواجهة هذا الفيروس الفتاك.

فالزم بيتك و stay at home

إنّ محتوى موقع "دكتور تواصل" هو محتوى استرشادي فقط؛ لذا فإن المعلومات التي يقدمها لك ليست بديلًا عن استشارة الطبيب كما أنها على مسؤولية أصحابها من الأطباء والباحثين والمصادر المعتمدة.

تعليقات

0 تعليق
لإضافة تعليق اضغط هنا لتسجيل مستخدم جديد

جميع الحقوق محفوظة دكتور تواصل © 2019 Copyright