جفاف العين - الأسباب و الأعراض و المضاعفات و العلاج

جفاف العين - الأسباب و الأعراض و المضاعفات و العلاج

إن وظيفة الدموع التي تفرزها عيوننا بشكل أساسي هو ترطيب العين و منع جفافها فمع كل غمضة للجفن فإن طبقة من الدموع تنتشر على السطح الخارجي للعين أو ما يسمى بالقرنية، وتوفر هذه الطبقة من الدموع الترطيب الكافي لسطح القرنية كما أنها أيضاً تقلل الفرص من الإصابة بالعدوى و تزيل الأجسام الغريبة التي يمكن أن تلتصق بسطح القرنية، و تبقي هذه الطبقة الدمعية سطح القرنية صافياً.

وإذا كانت هذه الدموع غير كافية من ناحية الكمية أو النوعية فقد يصيبك ما يسمى بجفاف العين.

إن جفاف العين حالة مرضية شائعة في طب العيون و تسبب للمريض شعور غير مريح على الأطلاق، ويمكنها أن تؤدي لمضاعفات خطيرة على نظر المريض و على جودة الحياة بشكل عام.

ما أسباب جفاف العين؟

تعد أسباب جفاف العين كثيرة و متعددة و لكن أكثرها شيوعاً هو :

  1. الشيخوخة : يعتبر مرض جفاف العين هي جزء من عملية الشيخوخة الطبيعية. حيث يعاني غالبية الناس فوق سن 65 سنة من بعض أعراض جفاف العين.
  2. الأدوية : مضادات الهستامين و مضادات الاحتقان وأدوية ضغط الدم ومضادات الاكتئاب، يمكن أن تقلل من إنتاج الدموع.
  3. بعض الحالات المرضية العامة: كالتهاب المفاصل الروماتويدي والسكري ومشاكل الغدة الدرقية هم أكثر عرضة لأعراض جفاف العين، كما أن بعض أمراض العين الأخرى مثل  التهاب الجفن، الشَتَر الخارجي أو الداخلي يمكن أن يسبب جفاف العين.
  4. الظروف البيئية: قد يؤدي التعرض للدخان والرياح إلى زيادة تبخر الدموع مما يؤدي إلى ظهور أعراض جفاف العين. كما أن التحديق إلى شاشة الكمبيوتر لفترات طويلة من الزمن، يمكن أن يسهم أيضًا في تطور جفاف العين.
  5. العدسات اللاصقة: حيث أثبتت الدراسات أن استخدام العدسات اللاصقة يزيد من فرص الإصابة بجفاف العين.
  6. النوع : حيث أن النساء أكثر عرضة لهذا المرض بسبب التغيرات الهرمونية الناشئة عن الحمل، واستخدام وسائل منع الحمل عن طريق الفم وسن اليأس.

أعراض جفاف العين:

تشمل أعراض جفاف العين الأعراض التالية:

  1. الشعور بوجود جسم غريب بالعين.
  2. الشعور بالخشونة داخل العين او بالوخز.
  3. ألم العين.
  4. احمرار العين.
  5. زيادة الحساسية للضوء.
  6. ضباب الرؤية.
  7. الشعور بإجهاد العين.

مضاعفات جفاف العين

 قد يؤدي هذا المرض إلى مضاعفات خطيرة كما ذكرنا مسبقاً مثل :

  1. زيادة الفرص في الإصابة بالعدوى في العين.
  2. التهاب العين و خدوش و تقرحات القرنية.
  3. صعوبة الرؤية.

كيف يتم تشخيص جفاف العين ؟

يتم تشخيص جفاف العين بواسطة طبيب العيون عن طريق فحص كامل للعين ويشمل الحصول على تاريخ مرضي كامل من المريض يتضمن الأعراض المذكورة سابقاً كما قد يلجأ الطبيب إلى اختبار يسمى باختبار شريمر حيث يضع الطبيب على الجزء الأسفل من العين ورقة مصنوعة من نوع خاص لتحديد كثافة و كمية الدموع لمدة 5 دقائق ثم ينزعها ليستدل على وجود جفاف بالعين من عدمه.

كيف يتم علاج جفاف العين ؟

يتضمن علاج جفاف العين خيارات كثيرة مثل قطرات بدائل الدموع أو مرطبات العين التي تساهم في زيادة ترطيب العين وتخفيف الأعراض أو قد يتم استخدام المراهم التي تساعد على منع جفاف العين و لكن يتم استخدامها قبل النوم لأنها قد تؤثر على الرؤية، ولأن جفاف العين يصاحبه في كثير من الحالات بعض الأمراض الأخرى الناتجة عنه كالتهاب العين فقد يلجأ الطبيب إلى استخدام بعض القطرات المضادة للالتهاب.

المراجع

الشيخوخه العيون جفاف العيون دموع العيون ضعف البصر
إنّ محتوى موقع "دكتور تواصل" هو محتوى استرشادي فقط؛ لذا فإن المعلومات التي يقدمها لك ليست بديلًا عن استشارة الطبيب كما أنها على مسؤولية أصحابها من الأطباء والباحثين والمصادر المعتمدة.

تعليقات

0 تعليق
لإضافة تعليق اضغط هنا لتسجيل مستخدم جديد

جميع الحقوق محفوظة دكتور تواصل © 2019 Copyright