عزيزتي الأم.. 9 نصائح تستقبلين بها مولودك الجديد | دكتور تواصل

عزيزتي الأم.. 9 نصائح تستقبلين بها مولودك الجديد | دكتور تواصل

 

عزيزتي الأم:

 لا شك أنكِ تنتظرين هذه اللحظة التي يخطو فيها طفلك خطواته الأولى في الحياة..

 تراقبينه من قريب ومن بعيد..

 تنتظرين كلمته الأولى التي ينطقها..

 تنتظرين جلوسه ومشيته وابتسامته..

 ترتقبين ذلك اليوم الذي يشرب فيه ويأكل لأول مرة..

 

ولكن مع كل هذه الحفاوة فإن موقع "دكتور تواصل" ينبهكم على بعض الأشياء المهمة في هذه المرحلة العمرية الدقيقة:


أولًا: يجب فحص مولودك في يومه الأول عند الطبيب المختص.. ولا تهملي في زيارة الطبيب إذا جد أي طارئ.


ثانيًا: اهتمي بالتطعيمات بشكل جيد جدًا فهي هامة وحيوية لحماية طفلك من كثير من المخاطر، ولو كنت تعانين من النسيان اطلبي مساعدة الآخرين لتذكيرك بمواعيدها.


ثالثًا: اهتمي بالنظافة الشخصية والاستحمام لطفلك.


رابعًا: يجب ألا تهملي العناية ببشرة طفلك خاصة في الشهور الأولى.


خامسًا: احرصي على الرضاعة الطبيعية لمولودك؛ ففيها الكثير من الفوائد الصحية لولدك جسديًا ونفسيًا.

 

سادسًا: طهري يديك باستمرار؛ نظرًا لضعف مناعة الأطفال وسهولة انتقال الأمراض إليهم.

سابعًا: لا تخجلين من طلب الدعم من عائلتك في الأيام الأولى لمولودك؛ فهذا مهم لك ولمولودك جسديًا ونفسيًا.

ثامنا: احرصي على تناول غذاء صحي ومفيد، وتجنبي العادات الغذائية الضارة؛ لمردود ذلك على طفلك في الرضاعة الطبيعية.

تاسعًا: افهمي أسباب بكاء طفلك؟ فهناك 5 أنواع مختلفة لبكاء طفلك المولود:

بكاء الجوع: ويكون فيه صوت البكاء مرتفعًا ويقوم ببعض الحركات التي تدل على جوعه مثل مص الأصبع وما شابه.

 

بكاء النعاس أو الحاجة إلى النوم: ويكون فيه البكاء بشكل متقطع، مع وجود التثاؤب.

 

بكاء الانزعاج: ويكون فيه البكاء متقطعًا مع تحريك يديه ورجليه، ويكون في الغالب بسبب التضجر من ملابسه مثل بلل الحفاضة وما شابه.

 

بكاء الضيق: ويكون البكاء بعصبية شديدة وقد يرجع هذا في الغالب إلى تركه وحيدًا في غرفته.

 

بكاء المغص ويكون فيع البكاء بصوت حاد ومرتفع؛ فهو يعاني بالفعل من ألم شديد.

عزيزتي الأم: عليك أن تميزي بين هذه الأنواع من بكاء طفلك.. فطفلك يتحدث معك بلغته الخاصة ويشتكي إليك بلغته وهي البكاء.

 

الأم التطعيمات الرضاعه بكاء الطفل نصائح المولود الجديد
إنّ محتوى موقع "دكتور تواصل" هو محتوى استرشادي فقط؛ لذا فإن المعلومات التي يقدمها لك ليست بديلًا عن استشارة الطبيب كما أنها على مسؤولية أصحابها من الأطباء والباحثين والمصادر المعتمدة.

تعليقات

0 تعليق
لإضافة تعليق اضغط هنا لتسجيل مستخدم جديد

جميع الحقوق محفوظة دكتور تواصل © 2019 Copyright