5  نصائح طبية للنساء فوق الستين

5 نصائح طبية للنساء فوق الستين

إن التقدم بالسن عملية طبيعية يمر بها كل من عاش على الأرض، وكما قال النبي محمد صلى الله عليه وسلم “يا عباد الله تداووا فإن الله لم يضع داء إلا وضع له شفاء إلا داء واحداً، قالوا: يا رسول الله ما هو؟ قال: الهرم."، فالتقدم بالسن هو سنة الحياة التي ارتضاها كل حي، ومع ذلك فيمكنك أن تعيشي حياتك بعد الستين بشكل أفضل إذا أصغيت لبعض النصائح الطبية التي سوف نعرضها في هذا الموضوع.

  1. فقدان الوزن:

للوزن الزائد الكثير من الآثار الصحية الخطيرة وترتبط زيادة الوزن بالعديد من الأمراض ارتباطاً مباشراً كالسكري من النوع الثاني وأمراض تصلب الشرايين وجلطات القلب والمخ، ومع ذلك فقد يؤثر فقدان الوزن بصورة سريعة على صحة الجسد، ولذلك ينصح موقع دكتور تواصل باتباع حمية غذائية صحية وممارسة التمارين الرياضية في الحدود المسموحة والمقبولة بدون إجهاد زائد للجسم.

2 . النوم الجيد:

النوم الجيد لا يقل أهمية عن الطعام الذي تتناولينه والتمارين التي تمارسينها يومياً؛ حيث يمكن للنوم الهانئ أن يحسن صحتك النفسية ومزاجك وحتى مقدرتك على ممارسة التمارين وأن يزيد من نشاطك اليومي.

3 . حافظي على صحة عظامك:

إذا كنتتِ نشيطة طوال حياتك، فيمكن أن تظل عظامك ومفاصلك وعضلاتك في حالة جيدة خلال الستينيات من العمر، ولكن يمكن أن تؤدي الشيخوخة وعدم النشاط إلى ألم في المفاصل بسبب تآكل الغضاريف وضعف العضلات.

وإليك بعض النصائح لتحافظي على صحة عظامك:

 الحفاظ على الوزن الطبيعي وممارسة تمارين التحمل باستمرار. حيث تقوم تلك التمارين بتحفيز العظام أن تصبح أقوى وأكثر كثافة، وبالتالي تحميك من هشاشة العظام وكسوره المختلفة، كما يمكنك استشارة طبيبك حول مكملات فيتامين د والكالسيوم، علما بأن الجرعة الموصى بها من فيتامين (د) للأشخاص في الستينيات من العمر هي 600 وحدة دولية في اليوم؛ بالنسبة للأشخاص في السبعينيات من العمر، فهو 800 وحدة دولية يوميًا. وتحتاج النساء في الستينات من العمر إلى حوالي 1200 ملغ من الكالسيوم في اليوم.

4 . حافظي على صحة قلبك:

إذا كنتِ لا تعلمين! فالقلب بعمر الستين يمكنه أن يعمل بنفس كفاءة القلب بعمر العشرين، ووفقا لجمعية القلب الأمريكية فإن 150 دقيقة من النشاط المكثف في الأسبوع تقلل من فرصتك للإصابة بمرض الشريان التاجي بنسبة 14 في المائة، مقارنة بالأشخاص الذين لا يفعلون ذلك.

5 . حافظي على حواسك:

يلعب نمط الحياة دورًا رئيسيًا في المساعدة على الحفاظ على حواسك مع تقدمك في العمر؛ لذا ابتعدي عن الضوضاء العالية، وتناولي نظامًا غذائيًا متوازنًا (يمكن أن يساعد في تجنب بعض أمراض العين المرتبطة بالعمر) واستشيري الطبيب على الفور إذا لاحظتِ أن حاسة الشم أو التذوق تتضاءل بشكل كبير (قد يشير هذا إلى التهاب الجيوب الأنفية أو يحدث كأثر جانبي بسبب الدواء).

 

كما يصبح فقدان السمع المرتبط بالعمر أكثر شيوعًا، بشكل أساسي نتيجة للتغيرات التنكسية في قناة الأذن وطبلة الأذن. حيث يعاني حوالي 45 في المائة من السيدات في الستين من العمر من درجة ما من فقدان السمع، حيث ترتفع إلى 68 في المائة بين السيدات بعمر السبعين.

 

وإذا كنت تعانين من جفاف العين يمكن أن تساعد قطرات الدموع الصناعية على ترطيب عينيكي.

المراجع

 

 

 

الشيخوخة المرأة النسـاء النساء بعد الستين
إنّ محتوى موقع "دكتور تواصل" هو محتوى استرشادي فقط؛ لذا فإن المعلومات التي يقدمها لك ليست بديلًا عن استشارة الطبيب كما أنها على مسؤولية أصحابها من الأطباء والباحثين والمصادر المعتمدة.

تعليقات

0 تعليق
لإضافة تعليق اضغط هنا لتسجيل مستخدم جديد

جميع الحقوق محفوظة دكتور تواصل © 2019 Copyright